الرئيسية » الأسرة و الطفل » أهمية الحوار في تربية الطفل
أهمية الحوار في تربية الطفل

أهمية الحوار في تربية الطفل

يلعب الحوار مع الأطفال دورا أساسياً في تربية الطفل تربية سليمة، فالحوار مع الطفل له فوائد كثيرة في التعامل مع الأطفال خلال مراحل نموه المختلفة، لاسيما أن توجيه الأوامر يتسبب في زيادة عناد وغضب الأطفال.

وهذه أهم فوائد ومميزات الحوار مع الأطفال:

•حدوث ألفة بين الطفل وبين المربين سواء كانوا الوالدين أو الأقارب أو المعلمين.

•اكتشاف المشكلات التي يعاني منها الطفل، حيث تظهر من خلال الحوار القائم مع الطفل.

•تقوية أواصر العلاقة بين الوالدين والطفل.

•منح الطفل مزيد من الثقة في النفس ونشر جو من المتعة أثناء الحوار.

•تنامي الحصيلة اللغوية والإدراكية لدى الطفل.

أسباب فشل الحوار بين الآباء والأطفال:

•إتباع المربي أسلوباً خاطئاً في الحوار مع الطفل، كأن لا يهتم المربي بما يقوله الطفل أو أن يكون المربي مشغولاً بأمور أخرى.

•إتباع أسلوب المحقق أثناء الحوار وكأن حوار المربي مع الطفل كحوار الضابط مع المجرم أو المذنب وليس في جو من المودة والألفة.

ما هي وسائل الحوار الناجح مع الطفل؟

لكي ينجح الحوار مع الطفل، ينبغي مراعاة ما يلي أثناء الحوار:

•تدريب الطفل على التحدث مع الآخرين من خلال طرح موضوع للنقاش يكون مسار اهتمام بالنسبة للطفل.

•البحث عن نقاط مشتركة للتحاور مع الطفل، لتعم الفائدة من الحوار.

•تجنب الانشغال أو عدم الإصغاء أثناء الحوار مع الطفل.

•التركيز على نظر الطفل أثناء التحاور معه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.