الرئيسية » الصحة و الرشاقة » كيف تتخلص من أصوات البطن المحرجة؟
كيف تتخلص من أصوات البطن المحرجة؟

كيف تتخلص من أصوات البطن المحرجة؟

يا إلهي، ما هذا!! اصمتي أيتها البطن المزعجة!!
نعاني جميعا من هذه اللحظة عندما تصدر البطن أصواتا مرتفعة قد تسمع من حولك وأنت في وسط اجتماع، مقابلة شخصية، تتناول الغداء مع صديق أو في حالة حب مع زوجك أو زوجتك، وفي هذا الوقت قد تتمنى أن تنشق الأرض وتبتلعك من كثرة الإحراج الذي تعرضت له والذي لا يمكن لك علاجه إلا أن تغادر المكان فورا.

هل هذا الموقف يعتبر موقفا مخزيا لك؟
بالرغم من ذلك هذا موقف طبيعي يحدث لجميع البشر، لكن يجب أن تعرف أنها حقا ليست معدتك التي تصدر هذا الصوت، إنما هي المنطقة التي تبعد جنوب المعدة قليلا، حيث تنقبض عضلات أمعائك الدقيقة والغليظة أثناء عملية الهضم، مما يدفع الطعام والسوائل للأمام.

وعندما يختلط بهما الهواء، يصنع هذا الصوت المتكرر أو أيضا يترك الجسم من خلال التجشؤ أو مرور الغازات.يمكن لبطنك أن تتمدد مثل الأم الحامل في شهرها التاسع إذا لم تحدث بها هذه الإنفجارات المرحة، لذلك بعد أن علمت فائدة هذه الأصوات، فلا يهم من التعرض لقليل من الإحراج.

كيف يدخل الهواء على المعدة؟
 بصورة طبيعية أنت تبتلع بعض الهواء عندما تأكل وتشرب، لكن يمكن أن يدخل هواء زائد إلى جهازك الهضمي من خلال بعض العادات الأخرى مثل مضغ اللبان (العلكة)، التدخين، تمص بعض الحلوى، تشرب مشروبا باستخدام الشفاطة، التنفس وأنت مصاب بالزكام أو الحساسية.

ما هي أنواع الأطعمة التي تزيد مشكلة أصوات البطن؟
هناك أنواع معينة من الأطعمة التي تزيد من مشكلة أصوات البطن  خاصة الأطعمة التي تحتوي على الألياف والحبوب الكاملة ومنها:
1- البقوليات.
2- الخضراوات.
3- القرنبيط.
4- البروكولي.
5- المشروبات الغازية واللبان الخالي من السكر الذي يحتوي على مادة السوبيتول يمكن أن يضيف إلى المشكلة.

لكن لماذا هذه الأطعمة والمشروبات؟
لأن هذه الأطعمة لا يمكن هضمها بواسطة الأمعاء الدقيقة، لذلك ينتهي بها الحال في الأمعاء الغليظة، التي تستخدم البكتيريا لتفتيتها، فعند عدم وجود بكتيريا كافية للمساعدة على هضم تلك الأطعمة، يمكن أن يحدث انسداد للأمعاء مما يسبب كميات أكبر من الغازات التي تكون في صورة أصوات مرتفعة وتجشؤ مفرط، وينتج عن عملية الهضم هذه إطلاق الغازات.

ملحوظة هامة:
إذا لاحظت أن معدتك تصدر أصواتا بصورة أكبر عند تناولك لأطعمة معينة، إذاً عليك بالتقليل منها، وإذا لم تستطع التخلي عن بعض الأطعمة بالرغم من أنها تسبب مشكلة أصوات البطن، فيمكن أن تتناول معها أطعمة تساعد المعدة على هضمها مثل تناول منتجات الألبان مع البقوليات.

معتقد خاطئ بعض الشيء:
بالرغم من أن المعتقد الشائع أن البطن عندما تصدر أصواتا فهذا تعبير عن الشعور بالجوع، لكن هذا المعتقد ليس صحيحا في كل الأوقات، ويمكن أن يصدر هذا الصوت في أي وقت خلال عملية الهضم، لذلك لا تترجمه بطريقة أوتوماتيكية أنه حان وقت تناول الطعام، وتأكد من أنك تشعر بالجوع حقا قبل أن تتبع أصوات بطنك.

متى تصبح أصوات البطن شيئا خطيرا؟
عندما تكون أصوات البطن طبيعية فليست هناك مشكلة، لكن إذا تحولت إلى ظاهرة متزايدة بدرجة كبيرة فيجب استشارة الطبيب، وهناك مؤشرات إذا ظهرت لديك يجب حينها اللجوء للطبيب بدون تردد وهي:
– الشعور بألم بالمعدة.
– الشعور بدوار.
– الرغبة في التقيؤ.
– فقدان الوزن بصورة ملحوظة.
– حرقة المعدة المصاحبة لأصوات البطن يمكن أن تدل على حالة مرضية تعرف بمرض (ارتجاع الطعام من المعدة)، أو حتى يمكن أن تدل على وجود مشكلة بالقلب, لذلك لا يجب تجاهلها.

لا يجب أن نبالغ في الشعور بالإحراج؟
لا يجب أن نبالغ في الشعور بالإحراج عند حدوث هذه الأصوات فهي ليست شيئا يستدعي كل هذا الهجوم والاشمئزاز والحرج، لكن ما هو تفسير الخبراء لهذا الشعور المحرج الذي نحسه عند حدوثها؟

توضح لنا هذا السبب الخبيرة (سينثيا ليت)، المديرة التنفيذية للجمعية الدولية لخبراء البروتوكول والإتيكيت حيث تقول:”هذه الأصوات تلفت الانتباه لنا بطريقة سلبية..، ومن المفترض أن نقدم أنفسنا كشخصية محترمة وقوية، وعندما يقوم جسمنا بعمل حركة مثل هذه تعتبر خيانة لنا ويضعنا في موقف حرج.. ونحن نعلم جيدا أن هذه المشكلة تحدث لكل شخص، لكننا نظن دائما أننا شيء استثنائي”.

بعد توضيح أسباب حدوث أصوات البطن، يجب أن نتعلم كيف نتجنب هذه المشكلة المحرجة:
1- قلل تناول الأطعمة الغازية:
هناك أطعمة يعرف عنها بأنها تسبب الغازات، لذلك يعتبر التقليل منها درعا واقيا للمعدة التي تصدر أصواتا، وهذه الأطعمة مثل: القرنبيط والبروكولي والبقول من الأطعمة التي تسبب الغازات ومع ذلك ربما يصاب بعض الناس بالغازات من منتجات الألبان.
لذلك عندما تكون ذاهبا إلى مكان هادئ وتكون أنت في الصورة طوال الوقت، يمكن أن تتجنب تلك الأطعمة وتتناول وجبة خفيفة كبديل.

2- شرب المياه:
حاول احتساء بعض المياه في أي حدث تتمنى خلاله أن تبقى معدتك هادئة، فإذا كنت في مناسبة يكون شرب المياه خلالها شيء مناسب، فارتشف رشفة لكن كن متأكدا من أنك بالقرب من بيت الراحة.

3- الحد من القلق:
أحيانا عند القلق نقوم بالتنهد بشكل يزيد عن الحد الطبيعي مما يسبب ابتلاعنا لمزيد من الهواء، ويؤدي هذا الهواء الزائد بداخل معدتنا إلى ظهور أصوات قرقرة، وإذا كنت شخصا معرضا للتعصب الزائد يجب عليك التحدث مع طبيبك ليصف لك طرقا تقلل من هذه الحالة، واعلم أن مجرد الاسترخاء والهدوء يساعد معدتك على تجنب حدوث القرقرة.

4- ناقش هذه المشكلة مع طبيبك إذا كانت أصوات البطن لديك تبدو متزايدة بشكل أكثر سوءاً، حتى يمكن للطبيب أن يصف لك بعض العلاجات التي تساعد على استقرار حالة المعدة.

5- شرب ملعقة من زيت الزيتون قبل تناول الطعام صباحا كل يوم سوف يبطن جدار الأمعاء ويساعد الجسم على هضم الطعام بسهولة.

6- تناول الطعام ببطء:
تناول الطعام بسرعة يجعل المعدة تواجه صعوبة في عملية الهضم، فإذا شعرت المعدة أنها محاصرة تصدر أصواتا معينة لتخبر الشخص بما تعانيه.

7- مضغ الطعام:
أخذ قضمات صغيرة ومضغها بشكل جيد يساعد على تسهيل عملية الهضم.

8- شرب نوع من السوائل:
شرب نوع من السوائل مع الوجبات ويفضل المياه أو المشروبات التي تحتوي على الصودا، لأنها تجعل الغازات تخرج في صورة عليا على شكل تجشؤ بدلا من خروجها في شكل غازات محرجة أو انتفاخ ينتج عنه الأصوات الأكثر إحراجا.

9- لا تعرض نفسك للجوع لفترات طويلة ومن ثم تتناول الطعام بشراهة.
ببساطة: عليك تناول الطعام بمجرد الشعور بالجوع لأن الشعور بالجوع الشديد يجعل المعدة تشعر بمزيد منه ويخلق الكثير من المشكلات.

10- ممارسة الرياضة بصورة يومية منتظمة حتى تقوي عضلات الجسم ومنها المعدة مما يمنحها القدرة الفعالة على عملية الهضم.

حلول ظريفة لهذه المشكلة الطريفة:
– عندما تصدر بطنك أصواتا لا تنظر حولك وتشعر بالخزي لأن هذا سوف يلفت لك الأنظار أكثر.

– لا تمسك ببطنك في صورة ملفتة لأنها مجرد صرخات وستمر.

– حاول التصرف وكأن هذه الأصوات لم تحدث.

– إذا شعرت أن بطنك ستصدر أصواتا تظاهر أنك تسعل في نفس الوقت حتى تغطي على تلك الأصوات.

– حاول أن تتعلم كيفية التجشؤ لكن وفمك مغلقا حتى لا يسمعك أو يلاحظك أي شخص (وهذه طريقة مفيدة جدا لتحرير الغازات من معدتك وقد تكون حلا لبعض آلام المعدة).

– تذكر أن هذه الظاهرة تحدث لكل شخص، سواء تمكنت من سماعها أم لا، وإذا كنت تشعر بالجوع وتصدر بطنك بعض الأصوات فاعلم أن هناك آخرون معك يعانون من نفس المشكلة.

– أحيانا تكون معاقبة المعدة بحصرها في شيء مثل الضغط عليها أو الاقتراب بها من المكتب حتى يضغط عليها سيقلل الصوت إلى حد ما.

– إذا فشلت كل المحاولات السابقة، فقط قم بالضحك حتى تكسر حدة الموقف وهذا سيجعله يمر ببساطة ولن يهتم به أحد بعد مروره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.