الرئيسية » الحياة الزوجية » هل الإفراط فى العلاقة الزوجية يضر بالجهاز التنفسى؟

هل الإفراط فى العلاقة الزوجية يضر بالجهاز التنفسى؟

يجيب عن هذا التساؤل الدكتور محمد تاج الدين أستاذ أمراض الصدر مشيرا إلى أن أمراض الصدر المعدية كالدرن الذى قد تنتقل بالعدوى من شخص إلى آخر عن طريق المخالطة ينبغى أن يكون هناك راحة جسدية تامة وعدم إجهاد وفى حالة إصابة أحد الزوجين بأحد هذه الأمراض ينصح بتأجيل العلاقة الزوجية لفترة من الوقت حتى تستقر الحالة العامة للمريض المصاب من ناحية وحتى يطمئن أنه شخصا غير معديا من ناحية أخرى.

أما فى حالات الانسداد الشعبى والربو فقد يشعر المريض بالتعب والإرهاق نتيجة لصعوبة التنفس ونقص الأكسجين وأحيانا فقد يصاب المقبل على تمام أية علاقة زوجية بضيق شديد فى التنفس وعندها ينصح أيضا بالراحة الجسدية للمريض.

وبالنسبة لمرضى الحالات المزمنة والشديدة وحالات الامفزيما والقصور التنفسى فأنهم يعانون من نقص الأكسجين فى الدم وبالطبع يزداد هذا النقص مع بذل أى مجهود زائد أو إضافى وفى هذه الحالات ينصح باستخدام الأكسجين المنزلى عن طريق الاستنشاق فى أثناء القيام بالعلاقة الزوجية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.