الرئيسية » الأسرة و الطفل » استثمري فضول طفلك ولا تكبتيه

استثمري فضول طفلك ولا تكبتيه

أثبتت الأبحاث أن فضول الطفل ينم عن ذكاءه, وقد يمل بعض الآباء من فضول أبنائهن, ولكن يفضل تنمية ذكاء الاطفال بدل من كبت هذا الفضول, حيث وجد الباحثون أن الأطفال الفضوليين وكثيري الأسئلة تفوقوا على أقرانهم الذين يتمتعون بالهدوء في اختبارات الذكاء بنحو‏12‏ نقطة ,وأكد  د‏.‏ ابراهيم عيد استاذ الصحة النفسية بكلية الآداب بجامعة عين شمس أن  هؤلاء الأطفال يتوقون إلي البيئات الغنية بالمعرفة التي تنشط التطور الإدراكي في الدماغ بشكل قوي,‏ ويري د‏.‏ ابراهيم أن النشاط الجسدي الذي يميز الاطفال الراغبين في التعرف علي الإحساس قد يساعد في الوصول لدرجات ذكاء عالية من خلال تنشيط نمو الأعصاب في الدماغ‏.‏ وأن هذا الفضول والميل للبحث والاستكشاف قد يعكس فضولا كامنا في نفسية الطفل ويدفعه للابتكار والتميز‏.

خطوات التميز:

  1. تشجيع الاباء لأبنائهم علي التساؤل بصورة مناسبة من خلال اشراكهم في الاحاديث وإبداء الرأي.
  2. تنشئتهم في جو يحفز الفضول الإيجابي حيث يساعد علي تشكيل قدرات إدراكية وذهنية عالية.
  3. وعدم الاكتفاء ببرامج التعليم التقليدية التي ربما لا تحفز هذا الذكاء الفضولي أو تشبعه‏.

– أهمية تنمية وتطوير المهارات الحسية منذ المراحل الأولي في حياة أبنائنا:

أوضح الدكتور على ضرورة أن تبدأ عملية النمو مبكرا بحيث تشمل كافة الجوانب الانمائية لديه لأن الجهاز العصبي يبدأ بالنمو والتطور السريع ويعتبر هذا الجهاز أول جزء من الأجزاء تكون في جسم الانسان إلا أنه في الوقت نفسه آخر هذه الأجزاء نضوجا‏,‏ فيوضح د‏.‏ ابراهيم أن الجهاز العصبي يبدأ بالنمو والتطور السريع من البداية عند الولادة ويكتمل تطوره في سن العشرين تقريبا وان كل مرحلة من مراحل النمو تتصف بسمات معينة وتطوره يكون تبعا للتسلسل العصبي في النمو وعلي الآباء معرفة هذه السمات‏.‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.