الرئيسية » الأسرة و الطفل » كيف تقين طفلك من مشاعر الإحباط؟

كيف تقين طفلك من مشاعر الإحباط؟

من المهم العناية بصحة الأطفال النفسية من أجل تنشئة طفل قوي الشخصية ولديه قدرة على التعامل مع الناس في المستقبل, وحالات الإحباط التي يتعرض لها الأطفال في مرحلة الطفولة المبكرة, قد تؤثر سلبا عليه طيلة الحياة.
وقد يتعرض الطفل لحالات استهزاء وسخرية, فإذا لم يتم التعامل معها بطريقة صحيحة قد يصاب الطفل بانعدام الثقة أو التهتهة, وإليك بعض النصائح الهامة لكي لا يتعرض طفلك للإحباط.
كيف تسعف طفلاً يعاني من ضيق نفسي؟
1- ابتسمي وحاول الترفيه عنه.
2- الجئي لتجربة خاصة تضحكه بها.
3- لاعبيه بلعبة اليمين واليسار:
خذي يده اليمنى وقل له: هنا أضع غضبك وبكاءك وحزنك وانفعالاتك وخوفك
وباليد اليسرى أضع قوتك ما تعلمته، ما تحفظه، ما تستطيع عمله ” وعدد ما يتقنه من أشياء”
ثم ضمي اليدين لبعضهما وقل له يداك معاً تساوي أنت! كل ما فيك يكمل
بعضه البعض فلم أنت متضايق؟ هذه اللعبة تمنح الطفل شعوراً بالأمن وتهدئ أعصابه.
4- دعه يرى نفسه في المرآة, وشجعه على تحسين صورته من خلال الابتسامة.
5- اهده شيئاً خفيفاً يأكله وركز على ما يحب ويشتهى.
6- ردد معه الجزء الأول من دعاء الهم والحزن:
” اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن.. ” أكثر من مرة..
7- اقرأ معه المعوذتين بصوت هادئ مسموع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.