الرئيسية » أخبار حواء » لا تقعي في فخ “العروض المجانية”

لا تقعي في فخ “العروض المجانية”

إذا كنتي من الشخصات التي لا تستطيع التوفير في النفقات ولا تتمكنين من مقاومة رغبتك في الشراء بشكل مستمر، فيجب عليك أن تقفي مع نفسك وقفة واضحة لكي تحاولي تغيير هذا السلوك.

على الرغم من محاولاتنا للتوفير في المصروفات لكن من السهل الوقوع في الإغراءات من دون أن نعرف ذلك إلا بعد أسابيع أو حتى أشهر، لذا يجب الحذر وعدم الوقوع في الأخطاء العادية.

ويقول خبير شئون التدبير المنزلي الأمريكي بول مايكل إن هناك بعض النصائح والإرشادات عن كيفية الحفاظ على المصروف المنزلي وتفادي شراء ما لا يحتاجه المنزل، مشيرًا إلى أن اتباع هذه التوصيات قد يوفر الكثير من المال.

ويضيف: “الوقوع في حيلة العروض التجارية المغرية التي تدعو إلى شراء سلعة معينة والحصول على الثانية مجانًا يعتبر من الأمور الأكثر شيوعًا في العالم ومن الصعب مقاومتها لكن من المهم أن تلاحظي أن السلعة الثانية ورغم أنها في الغالب مجانية أو بنصف السعر، إلا أنك يجب أن تسألي نفسك هل أنت بحاجة في الحقيقة إلى الغرضين وبهذا السعر؟.

وأردف الخبير الأمريكي: “إذا كانت هذه السلعة مثلاً عبارة علبة مربى ويمكن شراء اثنتين بثمن علبة واحدة فهذا أمر جيد، ففي هذه الحالة من الأفضل شراء العلبتين مع استخدام واحدة ووضع الأخرى في خزانة المطبخ، لكن يجب الانتباه جيدًا لأن تاريخ انتهاء صلاحية العلبة الثانية قد يكون انتهى في الوقت الذي تكونين في حاجة إليها، وبالتالي سيكون مصيرها سلة النفايات”.

وقال مايكل: “إذا ذهبت إلى متجر من أجل شراء حذاء جديد وكان المتجر يعلق يافطة “خذّي حذاء آخر بنصف السعر”، فعندها يجب عليك أن تتوقفي وتفكري في كمية الأحذية التي تقتنيها في البيت وتراجعي المبلغ الذي في محفظتك، لكي لا تنساقين بسهولة وراء الإغراء، وعليك كذلك أن تتثبتي من نوعية الحذاء الثاني الذي يعتير شبه مجاني لأن الكثير من مصانع الاحذية تتبع حاليًا إستراتجية الإنتاج الملغوم، فإلى جانب النوعية الجيدة يتم دس نوعية أقل من العادية لا تستحق دفع أي مال مقابلها”.

إلى ذلك حذر الخبير الاقتصادي من كثرة التبضع في نهاية الأسبوع، تحت دعوى أن الثلاجة أصبحت فارغة، لأنه من الأفضل بدلاً من ذلك التأكد قبل كل شيء من إجراء كشف للوقوف على ما ينقص من السلع التموينية للمنزل سواء كانت بيضًا أو خضارًا أو فاكهة أو لحومًا ثم بعد هذا الكشف يتم وضع لائحة للمشتريات.

ويجب عدم السقوط فريسة لإغراء الباعة في نهاية الأسبوع وخاصة في الصيف لأن بعضهم يعرض مثلاً خمسة كجم من الفاكهة كالتوت أو الكرز بنصف الثمن، لأن الباعة يفضلون أن تتلف هذه الفاكهة لدى الزبون وليس في محلهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.