الرئيسية » الأسرة و الطفل » تعلمي لغة الطفل الرضيع

تعلمي لغة الطفل الرضيع

البكاء هو لغة الطفل الرضيع و هو الطريقة الوحيدة التي يعبر بها عن حاجاته, رغبته, عدم ارتياحه و ألمه و يبكي الرضيع في الأشهر الأولى كل يوم غير أن الوالدين يشعران بالحيرة والقلق إزاء هذا السلوك المحير خاصة إذا كانا لا يمتلكان الخبرة الكافية في تربية الأطفال ويعتبران أن نوبات البكاء غير المسيطر عليه أمر مزعج ومخيف يستدعي القلق.

عندما تكونين في بداية مرحلة التعلّم قد تنزعجين قليلاً من نوبات بكاء طفلك ولكن شيئاً فشيئاً ستبدئين بالتعرف على الأسباب المختلفة، وكلما توطدت علاقتك به أكثر، ستكونين قادرة على توقّع احتياجاته وتلبية طلباته.

وبما أن البكاء هو لغة الطفل الرضيع وبه التي يعبر بها عن احتياجاته ورغباته، فإن الطفل في الاشهر الاولي يبكي مابين 1 – 3 ساعات , ولبكاء الطفل اسباب عديدة ومتنوعة :

– المغص : وهو السبب الرئيسي وينتج عن فقاعات غازية محبوسة داخل امعاء الطفل .

– الجوع اوالعطش : ويكون البكاء مطلب للرضاعة .

– الحر او البرد : بسبب الملابس الثقيلة والضيقة في الصيف , او الملابس الخفيفة في الشتاء .

– البلل : البكاء مطلب لتغيير الحفاض .

– الالم : مثل الام التسنين او التهاب صديدي بالبول او التهاب الاذن الوسطي.

– الضوضاء : الاصوات العالية والمزعجة .

– مرض الطفل : حمي او نزلة معوية او نحو ذلك .

– فقد حنان الام : غياب الام عن طفلها لفترة طويلة

وللتغلب علي بكاء الطفل ينبغي مساعدته في الحصول علي رغباته وسد حاجاته مثل :

– عدم ترك الطفل لفترة طويلة بدون ارضاع ومحاولة اشباعة .

– منح الطفل حنان الوالدين وبخاصة الام بان تحمله وتضمه اليها وتشعره بدفئها .

 – تغيير حفاض الطفل بمجرد البلل وتجفيفه تماما .

– مراعاة الا تكون ملابسه ضيقة وان تكون قطنية ويراعي درجة حرارة الجو .

– عدم ترك الطفل بالبيت دائما ومنحه خروجات متكرره للحدائق واماكن النزهات اذ ان لذلك تاثير جيد علي مزاجه ونفسيته .

– اعطاءه لعبة معينة يحبها او اشغاله باصوات جذابة ولامانع من ان تغني له الام بصوتها .

– استخدام بعض الادوية الطاردة للغازات وادوية المغص , وعلاج اي حالة مرضية وذلك باستشارة طبيب الاطفال .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.