الرئيسية » الصحة و الرشاقة » كعك العيد.. ممكن لكن بشروط

كعك العيد.. ممكن لكن بشروط

دخل شهر رمضان الفضيل في منعطفه الأخير، ومعه بدأت الأسر التحضر لأيام العيد وزيارته وأفرحه، ولعل أهم ما يميز عيد الفطر السعيد، هو كعك العيد الشهي والمحبب للجميع.

ورغم كونه لذيذا وشهيا، إلا أن الإكثار منه وتناوله بدون حذر قد يقود لمشاكل صحية وجمالية، إذ أن الافراط فى كعك العيد خاصة لمن يعانون من بعض الأمراض على شاكلة السكري وضغط الدم والقلب ناهيك عن من يعانون من أوزانا زائدة.

وكعك العيد كما هو معروف غني بالدهون والسكريات وهي مصدر للطاقة والسعرات الحرارية العالية وبالتالي فإنه يزيد الوزن، لذلك ينصح بتناوله بقدر بسيط، وأن لا ننجرف وراء الشهية المفتوحة بعد شهر رمضان الكريم.

وبحسب الخبراء فإن الكعكة الواحدة من كعك العيد تمنح جسم الانسان من 300 – 400 سعر حراري طبقا للمواد الغذائية الداخلة فى صناعتها، وينصح الخبراء بتناول الكعك بحذر شديد للغاية.

لربات البيوت اللواتي يفضلن إعداد كعك العيد في المنزل، نوصيهن هنا باللجوء للبدائل الصحية الآمنة كاستخدام الزيوت النباتية المستخلصة من فول الصويا وزيت النخيل وزيت عباد الشمس والذرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.