الرئيسية » الأزياء و الجمال » سر الجمال.. في “الصابون البلدي” !

سر الجمال.. في “الصابون البلدي” !

في المغرب يطلقون عليه اسم “الصابون البلدي” وفي الجزائر يعرف صابون الدزاير أو الجزائر، وهو صابون طبيعي رائع خال تماما من المواد الكيميائية. ويستخرج من زيت الزيتون، وهو خال من أية رائحة ويتميز برغوته الكثيفة جدا وبتطهيره المضمون، لذلك ينصح به الخبراء لتنظيف الأطفال، خاصة الرضع. للإشارة،فإن “صابون البلدي” مطلوب كثيرا من الأجانب خاصة الفرنسيين والألمان، إذ أنثمنه عندهم باهظ جداً.

وصابون “الدزاير”أو “البلدي” عبارة عن عجينة سوداء طبيعية % 100 غنية بالفيتامين Eويفيد لإزالة الخلايا الميتة من الجلد وتفتيح البشرة ويعتير ضروري جدا للعروس لانه ينظف البشرة جيدا ويجعلها أكثر تألقاً.

كما يعطي البشرة نعومة ورقة،و يعمل على تنشيط الدورة الدموية و يفتح لون البشرة،ويذيب الشحوم المترسبة على المفاصل، ويقضي على الإرهاق العضلي و العصبي لتجديد ورفع كفاءة الأداء. وايضا يعمل على حفظ حيوية و نضارة الجسم و البشرة بالإضافة إلى تأخير ظهور تجاعيد الجسم.

هي تكشف لكم بعض وصفاتهذا الصابون الذي يعتبر سر جمال المغربيات والجزائريات

لتنظيف بشرة الجسم

قومي بوضع صابون البلدي على كامل جسدك ماعدا الوجه لمدة 45 دقيقة ثم اغسليه بماء دافئ، ثم قومي بتقشير جسدك بواسطة قطعة قماش خاصةـ تستعملها المراة في المغرب العربي من اجل القيام بحمام البخار الأسبوعي ـ أوبليفة خشنة. ثم اكملي حمامك العادي آي اغسلي شعرك وجسدك وستشعرين بنظافة جسدك لأن هذا الصابون ينضف المسامات من مختلف الدهون والأوساج.

لرجليك:

ولرجليك ضعي الصابون البلدي ثم البسي جوارب بلاستيكية لمدة ساعة ثم قومي بغسليها وافركيها بحجر خاص للأقدام. ويمكنك وضع كريم مرطب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.