الرئيسية » الحياة الزوجية » تنازلي عن الصفات القيادية في بيت الزوجية

تنازلي عن الصفات القيادية في بيت الزوجية

تُوقع بعض الصفات القيادية للمرأة مثل “إلقاء الأوامر، الصراخ، وعدم المبالاة برأي الزوج” في مشاكل عديدة مع الرجل الشرقي الذي تعوّد منذ صغره على أنّ الرجل هو قائد العلاقة الزوجية. لذا، قدّم خبراء العلاقات الأسرية بعض النصائح التي تساعد في التخلي عن هذه الصفات القيادية التي قد تدمّر الحياة الزوجية، وهي:

 

– التمتع بالأنوثة: أنوثة المرأة هي التي تقرب زوجها منها. وإظهار الخجل عند اقتراب زوجك منك، وارتداء الملابس الجذابة له، والقيام بتسريح الشعر بطريقة جديدة له.

 

– الابتعاد عن الجفاف؛ وذلك لإضفاء المزيد من الحبّ على العلاقة الزوجية وإعطاء الزوجة فكرة رائعة عن السلوك الحنون والمليء بالغرام.

 

– التخلّص من القوّة، لأنها لا تحلّ المشاكل الزوجية بتاتًا. وذلك، بتدريب النفس على التخلّص من هذه الشخصية المتعجرفة شيئًا فشيئًا، وبالتالي ستلاحظين تقرّب زوجك منك من جديد.

 

– التدلّل على الزوج: الدلع هو من أجمل صفات المرأة وبالتالي، فإظهار هذه الصفة سيجعلك تكسبين قلب زوجك الشرقي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.