الرئيسية » الأسرة و الطفل » وصايا فعالة للتعايش السلمي بين أولادك

وصايا فعالة للتعايش السلمي بين أولادك

لو كان لديك طفلان أو أكثر فمن المؤكد أنك تعانين بسبب كثرة الشجار والعراك والجدال بينهما طوال اليوم، وهذا سيكون أمرًا طبيعيًا في الوقت نفسه لأن التنافس بين الإخوة شيء معتاد وله أسباب منطقية.

فمن المعروف أن كل طفل يريد أن ينفرد باهتمامك واهتمام والده وكل الأسرة ويسعى إلى أن يكون هو المفضل وهو الذي يحظى بالمديح والإعجاب.

في ذات الوقت يمكن أن تستغلي هذه المنافسة بين الأطفال في تشجيعهم على إيجاد حالة من الانسجام والتعايش الصحي بينهم، وهذا يستلزم منك في البداية أن تتبني معايير الإنصاف والعدالة في المعاملة وأن تعطي كل طفل ما يستحقه من الاهتمام والتقدير والرعاية مع مراعاة الفروق الشخصية بينهم.

من الأمور التي تساعدك على تخفيف حدة المشاحنات بين أطفالك أن تجعليهم يعتادون على التشارك في أداء مهام وواجبات معًا كفريق عمل متعاون بدلاً من أن تكون روح المنافسة هي السائدة بينهم طوال الوقت.

اهتمي كذلك بأن تضعي في متناول أيديهم أشياء يمكن أن تخلق حالة من الاستمتاع المشترك بينهم لأن قدرتهم على إيجاد جو المرح والسعادة مع بعضهم البعض يؤدي إلى تقليل حالة الشد والجذب في العلاقات بينهم.

احرصي على أن يتفهم كل من أطفالك ما يحبه أخوه ويشتاق له ويحتاجه في حياته الخاصة لأن هذا الاهتمام من جانب كل منهم بأخيه سيجعلهم يشعرون أن مصلة كل منهم ترتبط بشكل أو بآخر بمصلحة أخيه وتقديره لما يحبه ويحتاجه، كما أن الطفل في هذه الحالة سيتعلم ألا يكون أنانيًا ويتوقف عن التفكير مصلحته الخاصة فقط.

افسحي لأطفالك مجالاً من الوقت والمكان لكي يكونوا معًا حتى في عدم وجودك المباشر لأن هذا يساعد في صياغة العلاقة الخاصة بينهم بصورة أكثر فعالية.

احذري كل الحذر من مقارنة طفلك بأخيه لأن هذه المقارنة تولد في داخل الطفل درجة من الحقد والكراهية تجاه أخيه بدون أن يشعر.

إذا وجدتي أن أحد أطفالك أقدم على تصرف إيجابي تجاه أخيه فسارعي بالتعبير عن سعادتك بذلك وقدمي المكافأة المناسبة لكي تزرعي في داخلهم حب الخير لبعضهم البعض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.