الرئيسية » الصحة و الرشاقة » وسائل منع الحمل المناسبة للأم المرضعة

وسائل منع الحمل المناسبة للأم المرضعة

الأم التى تنوى الامتناع عن الحمل لفترة أو تنظيم فترات الحمل بين الولادات يجب أن تستقر على الوسيلة التى تناسبها بالتشاور مع الطبيب المتابع لها خلال فترة النفاس.

والسيدة المرضعة مهيأة للرضاعة الطبيعية، ولو أرادت تناول حبوب منع الحمل بدلا من اللولب، فإن هناك حبوبا مخصصة لتلك الفترة حتى تؤثر على إدرار اللبن، وهى حبوب يصفها لها الطبيب تحتوى على البروجستيرون صغيرة، الكمية من الهرمون وهذه الحبوب كافية لمنع الحمل مع الرضاعة لمدة ستة إلى تسعة أشهر فقط، من الولادة بعد ذلك يجب تغييرها بوسيلة أخرى، أو حبوب أخرى حيث إن تلك الحبوب تكون غير آمنة لمنع الحمل، حيث إنها لا تمنع التبويض ولكنها تغير فى عنق الرحم، ليصبح غير مناسب لمرور الحيوانات المنوية من خلاله وحدوث حمل.

وفى حالة استقر رأى الأم على اللولب، يتم تركيبه بعد أربعين يوما من الولادة، عندما يقف الدم والإفرازات المهبلية وقبل أن يغلق أو يضيق عنق الرحم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.