الجرجير

‘الجرجير أو الكثأ/الكثأة (أسمائه العربية الأخرى) ويطلق عليه باللاتينية “Eruca Sativa” نبات من الخضروات الورقية، مثل الخس، يؤكل نيئاً ويستخدم في أطباق السلطة ولا يطبخ عادة. عشب معمر ينمو في التربه الرطبه وعلى اطراف القنوات والجداول. وهناك أنواع كثيره منه كالرشاد البستاني والرشاد الشتوي ورشاد مر وجرجير هندي وجرجير الحجر وجرجير اليابسه. صالح للاكل واستخدم في العصور السابقه. ويجب أن يقطف قبل أن تظهر البراعم الزهريه. غني بالحيمينات (الفيتامينات) خاصه فيتامين ج والمعادن.

القيمة الغذائية

يحتوي على نسب عالية من الحيمينات مثل حيمين (فيتامين آي)(A) وفيتامين سي (C), وهو غني بالمعادن مثل الكالسيوم والحديد والزنك والفوسفور، ومفيد لمرضى القلب والصدر والسكر والكبد والغدة الدرقية. يساعد على تقوية القدرة الجنسية، منع تساقط الشعر، الوقاية من الامساك لأنه غنى بالألياف، منع الإصابة بأمراض سوء التغذية، مدر للبول، غنى بالمعادن مثل الكالسيوم والحديد والزنك والفسفور.
يحتوي كل 100غ من الجرجير بحسب وزارة الزراعة الأميركية على المعلومات الغذائية التالية :

السعرات الحرارية: 25
الدهون: 0.66
الدهون المشبعة: 0
الكاربوهيدرات: 3.65
الألياف: 1.6
البروتينات: 2.58
الكولسترول: 0

فوائد أكل الجرجير

الجرجير:-يساعد على الهضم، وينقي الدم، وينشط، ويقوي، ويفتح الشهية،

ويدر البول ، ويحرك الرغبة الجنسية، ويزيد المني، ويستخدم عصير الجرجير للتخلص من النمش ,وآثار السود

بالوجه، ولتقوية الشعر .. كما أنه مفيد في إفراز الصفراء، وفي حالات نقص فيتامين سى وفي آلام الروماتيزم

والجرجير عشب حولي بقلي أوراقه مستطيلة مفصصة بعمق، حرّيفة لذاعة .

ساقه طويلة تعلو ما بين 15 – 30 سم تقريبًا، متفرعة، تحمل أوراقًا متتابعة ، ملساء، لونها أخضر غامق،

غزيرة العصارة، ملمسها غير رقيق ، وهي أقرب إلى نبات السبانخ أما الأزهار فتكون في رأس النبات ،

بيضاء صغيرة تتخللها عروق بنفسجية دقيقة ، أو صفراء تنعقد بذورًا في غلف طولية شبيهة ببذور الخردل يكثر

الجرجير في أماكن الجداول والمناقع المائية ، وهو بري وبستاني، ويسميه أهل الشام بـ”قرة العين”،

كما يسمى بالتركية “روكا” ومن أسمائه الأخرى بقلة عائشة ، أيهقان ومن مواده الفعالة الأملاح المعدنية

مثل الفوسفور، اليود، الكبريت، الحديد، الكالسيوم ، ومادة خردلية لاذعة، ومواد مرة،

وفيتامينات، مثل : أ، ج، ث، سي.

من فوائد واستخدامات الجرجير

*لعلاج تساقط الشعر: يمزج مقدار خمسين جرامًا من عصير الجرجير مع خمسين جرامًا من الكحول النقي ،

ويضاف إلى هذا المزيج شيء من أوراق زهر الورد لتحسين رائحته، ويدلك جلد الرأس يوميًا بهذا المزيج

لتقوية فروة الرأس وإنعاش بصيلاتها ونمو الشعر وتنظيف الرأس من المواد الدهنية، والتخلص من قشرة

الرأس: يؤخذ مقدار خمسين جرامًا من كل من أوراق الجرجير، جذور الأرقطيون، عشبة القريص،ويتم نقع

المواد بنصف لتر من الكحول عيار 90 درجة لمدة أسبوعين، ثم يصفى ويغسل به الشعر مرة كل يوم .

*لإدرار البول: يغلى مقدار ثلاث حفنات من الجرجير مع بصلة كبيرة بيضاء في لتر ونصف لتر

من الماء،ويستمر في الغلي حتى يبقى ثلثه، وبعد تصفيته يشرب وهو فاتر بمقدار نصف فنجان قهوة صباحًا

ونصفه مساء قبل النوم.

*لوقف نزيف اللثة: يعالج نزيف اللثة بمضغ أوراق الجرجير المنقوعة بالخل .

أكل الجرجير مع السلطة يساعد على تخفيض نسبة السكر لدى المصابين بالسكري.

حيث يعمل على إبطاء امتصاص السكر في الأمعاء ..؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.