الرئيسية » الأسرة و الطفل » الطفل والأطعمة المالحة

الطفل والأطعمة المالحة

أتيت لك سيدتي اليوم بمعلومة جديدة ستساعدك إن كان طفلك  نحيف و يكره شرب المشروبات الغنية بالسكر أو ان كان عكس  ذلك و تحاولين جاهدة المحافظة على صحته و عدم إصابته بالسمنة. المعلومة تقول أن:

” الأطفال الذين يتناولون طعاما غنيا بالملح يكونون أكثر رغبة في تناول مشروبات غنية بالسكر للتخلص من المذاق المالح، وذلك بحسب دراسة أسترالية جديدة نشرت مؤخراً بصحيفة طب الأطفال ويحذر الباحثون بجامعة “داكن ” الأسترالية أن هذا المزيج من الأطعمة المالحة والمشروبات المحلاة يمكن أن يزيد من مخاطر الإصابة بالبدانة، ومن هنا يرى الباحثون أن العمل على تقليل تناول تلك الأطعمة قد يعمل على تخفيض معدلات تناول المشروبات الغنية بالسكريات لينتهي الأمر بمحيط خصر أصغر.
وعمل الباحثون  على جمع بيانات عينة من الأطفال الأستراليين مكونة من 4,283 طفلا ممن تتراوح أعمارهم بين 2 و 16 عاما، تبين منها أن 62% من الأطفال يتناولون مشروبات غازية محلاة.بالإضافة الى أن الأطفال الذين يتناولون أكثر من مشروب محلى باليوم، تزداد فرصة إصابته بزيادة الوزن والبدانة بنسبة 26%.”

هذه هي  المعلومة ماعليك الآن هو أن تستغليها  جيدا فإن كان طفلك يعاني من النحافة هذه قد تعد طريقة لرفع وزنه على أن لا تكثري بإعطائه أطعمة غنية بالملح لأن الإفراط في هذه الأطعمة  يعرضه لمخاطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم .
أما إذا كان طفلك معتدل الوزن أو ذو وزن مرتفع فأبعدي عليه هذه الأطعمة  تماما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.