الرئيسية » الصحة و الرشاقة » ألم الأسنان قد يرجع لمرض عصبى ونفسى

ألم الأسنان قد يرجع لمرض عصبى ونفسى

يتعجب الكثير من الناس عندما يسمعون أن الألم الذى يصيب الأسنان من الممكن أن يكون بسبب إصابته بمرض نفسى أو عصبى، ولكن يجب الإشارة هنا إلى أن هذا الأمر يحدث فى حالات عددها قليل جدا بالنسبة للمرضى المصابين بألم فى الأسنان.
وعن هذا الموضوع يتحدث أخصائى طب الفم والأسنان، مشيرا إلى أن آلام الأسنان هى من أكثر الآلام إزعاجا للمريض، ولكن لا يعلم الكثير من الناس أن هناك حالات معينة، وهى قليلة نسبيا، أى أنها حالات نادرة بين الحالات الشائعة كما أشارت التقديرات، هى التى تصاب بألم فى الأسنان نتيجة إصابتها بمرض نفسى أو عصبى ما.
ويؤكد الدكتور أنه يجدر الإشارة هنا والتشديد على أنه ليس كل من تؤلمه أسنانه مريضا بمرض نفسى أو عصبى، وإنما هى حالات نادرة من الممكن أن يصبح فيها ألم الأسنان أو الضروس نوعا من الأثر الجانبى لإصابة الإنسان بمرض نفسى أو عصبى.
وذلك لتأثير تلك الأمراض على الأعصاب، مما قد يتسبب فى حالات معينة فى ألم فى أسنان المريض وهناك الكثير من الحالات التى تصاب بألم مبرح، مما يدفعها إلى الطلب المباشر من الطبيب بخلع ضرس أو أسنان معينة، رغم أنها سليمة تماما من الناحية الطبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.