الرئيسية » الصحة و الرشاقة » خبر للذين يتبعون رجيم لإنقاص الوزن و يؤخرون وجبة الغداء

خبر للذين يتبعون رجيم لإنقاص الوزن و يؤخرون وجبة الغداء

سيدتي حواءٍ كنت تتبعين حمية لإنقاص الوزن فحافظي على توقيت وجبات الطعام لأن التأخير قد لا يوصلك للنتيجة التي تبحثين هذا ما أكدته دراسة  أمريكية-إسبانية نشرت مؤخراً في الجريدة الدولية للبدانة والتي  تقول :

”  أن العمل على إنقاص الوزن ربما يستلزم ليس فقط مراقبة السعرات الحرارية في طعامنا، ولكن أيضاً توقيت وجبات الطعام. حيث تبين أن المشاركين في الدراسة الذين يتناولون الوجبة الرئيسية (الغذاء) في وقت متأخر يفقدون وزناً أقل ممن يتناولون غذاءهم في وقت مبكر.”
الدراسة :
” اجريت الدراسة على  420 شخصا بإسبانيا أثناء اتباعهم لبرنامج علاجي لإنقاص الوزن يستمر لفترة 20 أسبوعا، تم تقسيم أفراد العينة لمجموعتين، الأولى يتناولون وجبة الغذاء قبل الساعة الثالثة ظهراً، والثانية تتناول وجبة الغذاء بعد الثالثة، الوجبة التي تمثل 40% من السعرات الحرارية التي يحصل عليها الشخص أثناء يومه للمجموعتين.”

النتيجة كانت كاتي :
-الذين  يتناولون الوجبة قبل الثالثة يفقدون 25% أكثر من الوزن في المتوسط ممن يتناولون طعامهم في وقت متأخر من اليوم.

-لا يوجد  اختلافات في فقدان الوزن عند المجموعتين بالاعتماد علي أوقات الإفطار أو العشاء. كما راجعوا عوامل أخرى مؤثرة مثل استهلاك طاقة الجسم والمكون الغذائي وهرمون الشهية وفترات النوم، وكانت هذه العوامل متماثلة في كلا المجموعتين مما حدى بالباحثين للوصول للنتيجة التي ترجع تأثير توقيت الوجبة الرئيسية على إنقاص الوزن أو زيادته.

وحسب الباحثون ترتبط رغبة البعض بتناول طعام الغذاء متأخراً بعوامل متعددة مثل الجينات،حيث  أن هناك جينات متعددة تؤثر في البدانة ودورة النوم وهذا الجين ربما يجعل الأشخاص الذين يسهرون لأوقات متأخرة أكثر رغبة في تناول الطعام في وقت متأخر من اليوم.وهناك تفسير آخر يتمثل في أن من يتناولون الغذاء متأخراً هم من يتناولون القليل من الطعام على وجبة الإفطار، أو يتجاهلون هذه الوجبة تماماً.

كما  يرى الباحثون أن الحرمان من الأكل لساعات طويلة يضع الجسم في حالة تخزين للسعرات الحرارية، كما يجعل الشخص أكثر رغبة في تناول الكثير من الطعام في أوقات متأخرة من اليوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.