الرئيسية » الأسرة و الطفل » خطورة المشاهد السيئة في الإعلام على الأطفال

خطورة المشاهد السيئة في الإعلام على الأطفال

مع تطور دور الإعلام في حياتنا ومشاهدتنا اليومية وجب التنبه لما تعرضه الفضائيات خاصة على الأطفال , لذا يجيب على ذلك الدكتور / محمد شمندي طبيب النساء وحاصل على زمالة أوربية في الصحة الجنسية.
أصبح من العادي ومن الطبيعي أن نرى القبلات وغيرها من التصرفات الجنسية على شاشات التلفزيون أو السنما بدافع الحرية أو محاكاة المجتمع .
أريد أن أوضح أن هذه الأشياء كلها تؤثر على صحتنا الجنسية بالسلب وفي مختلف المراحل العمرية .
فمشاهدة الطفل تثير بداخله أسئلة كثيرة يبدأ في البحث عنها وخلال بحثه قد يقع في طريق خاطئ يؤثر على بقية حياته
ومثله في ذلك في فترة البلوغ وبعدها فمشادة هذه المشاهد تحرك احساسا داخليا لدى الولد أو البنت في رغبتهم في خوض هذه التجربة والشعور بهذا الاحساس ويزيد من هذا العرض المتكرر لهذه المشاهد فيبدأ الشباب في البحث عن علاقة بالجنس الاخر أو في البحث عن الأفلام الاباحية لاشباع رغبته

لذلك على القائمين على الاعلام أن يدرسوا جيدا مالي هذه المشاهد وماعليها ويتخذوا قرار
للحفاظ على المجتمع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.