الرئيسية » البيت و الحديقة » اجعلي منزلك جنة ربيعية بالحب

اجعلي منزلك جنة ربيعية بالحب

استمتعي بالربيع واعكسي ألوانه في منزلك، واجلبي الإحساس بالطبيعة إلى الداخل,رئة أخرى لتنفس الهواء والجمال في بيتك تصنعها أصص بسيطة تشرئب على أكتافها نباتات خضراء، فتمنح المكان مسحة من الانتعاش والألوان، خصوصا عندما تشكل هذه النباتات معزوفة حوارية مع مفردات الديكور الأخرى. ومثلما للمحبة الإنسانية شروط يتحسسها القلب والعقل والوجدان، فأيضا لهذه النباتات قواعد تجب مراعاتها حرصا على حياتها واللمسة الجمالية للمكان الذي توضع فيه وأثاثه. فالنباتات المناسبة للشرفة لا تصلح بالضرورة للأركان الداخلية أو حجرة السفرة أو غرفة النوم، كما أن الزهور التي توضع في المدخل لها ظروف تختلف تماما عن تلك التي يمكن أن تزين غرفة المعيشة. ولا يمكن أن ننسى أن التعامل مع النباتات بشكل عام يحتاج إلى اهتمام شديد وفهم خاص حتى نستطيع توظيفها لتحويل البيت إلى واحة متكاملة. شروط المحبة هذه يوضحها لنا إخصائي زراعة وتنسيق النباتات المهندس خالد جمال، من خلال عدة خطوات وقواعد:

• اختيار الوقت المناسب لشراء وزرع نباتات الزينة. وأفضل وقت لذلك هو بداية الربيع وأوائل الخريف لأن الجو داخل المنزل في هذه الفترة يشابه الأجواء بمشاتل الزهور والنباتات. كما أن أفضل مكان لشراء النباتات هو المراكز المعروفة والمحلات المتخصصة التي تمنح كل المعلومات الخاصة بالنباتات التي ستشتريها.

 • ليس من الضروري عند شرائك شتلات النباتات أن تنتقي الأغلى سعرا، فكثير من النباتات الصغيرة الرخيصة سهلة الزراعة، وتسهل عليك رعايتها والاهتمام بها لتظل دائما في أحسن حال. • قبل شراء أي من النباتات يجب التأكد من سلامتها وعدم إصابتها بأي مرض، أي أن تكون نضرة وسيقانها قوية وأوراقها خالية من النمش والتلف، مع تجنب النباتات المصفرة الأوراق أو بنية الأطراف.

• انتقاء الألوان والأشكال الملائمة لكل مكان حتى تضفي عليه الحيوية والرونق. فالحمام مثلا تناسبه النباتات الورقية هادئة الخضرة، بينما الغرف كثيرة الأثاث وجامدة الملامح فتناسبها النباتات المزهرة الزاهية. وإذا وجدت حوائط عريضة بلا أثاث ومواجهة لضوء ساقط فيمكن أن تكون نباتات شامخة (كاليوكا) خلفية مثالية لها. حتى مدخل المنزل الخارجي يمكن تجميله بنباتات خضراء متدلية من «السرخسيات» المعلقة.

• لا يقتصر دور النباتات على تزيين المكان وإنعاشه فقط، بل يتعدى ذلك إلى أغراض عملية، كأن تستخدم لحجب منظر غير مرغوب فيه، أو تكون بمثابة جدار بينك وبين شرفة الجيران أو بين غرفتين، وهنا اختاري الأنواع كبيرة الحجم عريضة الأوراق.

• طريقة تجميع وتنسيق النباتات تحتاج إلى حس فني وإتقان للعبة الألوان، إذ يمكن تجميع مجموعة من نباتات الزينة بمكان أو ركن واحد حتى لا تصبح المنظومة الجمالية مملة. فبدلا من شراء عدد من النباتات، كل واحدة في وعاء منفرد لصفها في الشرفة، يفضل جمعها في وعاء واحد كبير أو حوض واحد بشرط أن تنمو كل نبتة في «إصيصها».

 بهذا تظهر النباتات بشكل أجمل وأكثر كثافة، علما بأن هذه الطريقة تجعل التخلص من أحد النباتات في حالة مرضه أو إصابته أسهل من دون حدوث خلل لباقي المنظومة.

وتساعد هذه الطريقة أيضا على تلطيف الجو حولها مع مراعاة عدم وضع النباتات التي تحتاج إلى ظروف مختلفة في وعاء واحد. فلا يمكن، مثلا وضع نباتات تحتاج لضوء مباشر طبيعي مع أخرى تحتاج للظل.

• عند تجميع مجموعة من النباتات لوضعها في ركن أو فوق منضدة يجب مراعاة تناسق الألوان. فلا يصح وضع نبات بألوان هادئة مع أخرى بألوان صارخة، كما لا يصح وضع نبات بأوراق كبيرة مع أخرى بأوراق صغيرة أو بطيئة النمو. الأسهل والأضمن انتقاء النباتات المختلفة الأشكال ولكن تنتمي إلى فصيلة واحدة وتتطلب أجواء طبيعية واحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.