الرئيسية » الأسرة و الطفل » كيف تنظمين حياتك بعد الولادة؟

كيف تنظمين حياتك بعد الولادة؟

تتوقع كثير من السيدات فترة صعبة بعد الولادة، ويسمعن تجارب الأخريات عن بكاء المولود وقلة النوم والإجهاد، ولكن هذه المخاوف كثيرا ما يكون مبالغا فيها، وكأي أمر في الحياة الإدارة الجيدة والتنظيم تسهل النجاح، وإليك خطة لإدارة حياتك بعد الولادة:

1-إدراك التغير: عليكي أن تدركي حقيقة أن حياتك تغيرت إلى حد كبير، فلا تفترضي أنك قادرة على القيام بكل المهام التي كنتِ تقومين بها قبل الولادة من تنظيف وطهي وعمل ورعاية للبيت والزوج والأبناء،وكأن شيئاً لم يكن، فهذا يجعلك عرضة دائماً للإصابة بالإحباط والإحساس بالتقصير، قللي المهام التي تقومين بها في اليوم الواحد، فأنتِ الآن مسئولة عن رعاية مولود صغير يحتاج إلى مجهودك واهتمامك 24 ساعة في اليوم، وهذه مهمة لا يستهان بها.

2- المشاركة مطلوبة: كثير من الأزواج تكون لديهم النية الطيبة والرغبة في تحمل بعض الأعباء بدلاً من الزوجة ولكن ينقصهم من يحدد لهم ماذا يفعلون وكيف ومتى، لذا لا تعتبري شكواكِ لزوجك من كثرة الأعباء بمثابة طلب مساعدة منه فهو لن يفهمها على هذا النحو، بدلاً من ذلك حددي له أن يتولى مسئولية كي الملابس أو شراء البقالة، واجعلي طلبك مختصر وواضح ليجد لنفسه مكان في ذاكرة زوجك.

3-ترتيب الأولويات: لا يمكن أن تكون كل المسئوليات بنفس درجة الأهمية والإلحاح فتصابي بالتوتر عند عدم القدرة على أداء أيا منها، لابد وأن هناك مهام يمكن تأجيلها أو عدم القيام بها، احتفظي بمفكرة صغيرة توضع تحت وسادتك اكتبي فيها مهام اليوم التالي مرتبة حسب أهميتها وضعي دائما في المرتبة الأولى رعاية المولود الجديد اكتبيها كل يوم كمهمة أولى لتذكري نفسك بأن لديك ما هو أهم من تنظيم الملابس أو ترتيب دولاب المطبخ، الكتابة والتفكير قد يستغرقان عشر دقائق لكنهما سيريحانك نفسيا لمدة 24 ساعة قادمة.

4-كوني عملية: جمعي المهام المتشابهة في يوم واحد فهذا يسهل أداءها، فلتجعلي يوم واحد فقط للغسيل والكي وأخر لطهي طعام الأسبوع كله، وثالث لتنظيف المنزل، وهكذا، فبدلاً من أن تقضي نصف النهار كل يوم في المطبخ ستقضين يوماً كاملاً في إعداد أكثر من صنف، وترتاحين من الطبخ لبقية الأسبوع.

5- لا تضيعي وقتك: وقتك أصبح بالفعل غالي جدا فلا تضيعيه أمام جهاز التلفاز طويلا فهذا يبدد طاقتك ويشوش عليك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.