الرئيسية » الصحة و الرشاقة » عسل يتفوق على البنسيلين فى علاج الجروح

عسل يتفوق على البنسيلين فى علاج الجروح

تمكن فريق من الباحثين الأيرلنديين من تطوير عسل جديد باستخدام الهندسة الحيوية، له خصائص رائعة فى علاج الجروح والقروح ويحمى المرضى من البكتيريا والفطريات والطفيليات، وخاصة التى تصيب المرضى بالمستشفيات ومن ضمنها بكتيريا الميرسا شديد المقاومة للمضادات الحيوية، وذلك حسبما نشر مؤخراً بصحيفة “ديلى ميل” البريطانية.

ويعد العسل علاج طبيعى رائع، يعمل على قتل الجراثيم والميكروبات دون أن يؤثر على الأنسجة السليمة والصحية، وهذه هى المعادلة الصعبة التى فشل فى تحقيقها معظم مضادات البكتيريا الأخرى حيث تضر فى الأغلب الأنسجة السليمة.

ويعرف العسل الجديد “السوبر” كما أطلق عليه الباحثون الذين قاموا بتطويره، باسم “Surgihoney”، حيث خضع لتجارب واسعة فى مستشفى هابشير “Hampshire”، وهى إحدى المستشفيات البريطانية الشهيرة، لما يزيد عن العام، وأثبت فاعليته فى علاج الجروح المصابة ببكتيريا الميرسا شديدة المقاومة خلال أيام، وكما نجح فى علاج الجروح التى تصيب السيدات اللاتى خضعن للولادة القيصرية.

ويؤكد الدكتور ماتيو درايدن، استشارى الميكروبيولوجيا بمستشفى هابشير أن هذا النوع الجديد من العسل سيُحدث ثورة جديدة فى علاج الجروح حول العالم، وهو معروف بخواصه الوقائية ضد الجروح على مدار آلاف السنين، وعلى الرغم من ذلك فيفضل الأطباء استخدام البنسيلين والمضادات الحيوية المختلفة فى علاج الجروح.

وأكد درايدن، أن هذا العسل “السوبر” قد أثبت تفوقه على جميع أنواع العسل المتوفرة فى العالم حسبما أظهرت النتائج المعملية، وكما تمكن من علاج كافة الجراثيم التى أصابت المرضى وكانت النتائج رائعة للغاية، لافتاً أنه يمكن تعبئته فى أكياس صغيره بحجم 10 جرامات، واستخدامها فى علاج البكتيريا والطفيليات والفطريات حيث يحفز العسل الجروح على الاستشفاء وعلاج الجراثيم والميكروبات.

وأضاف درايدن أن السلطات الصحية الرسمية فى المملكة المتحدة قامت بالتصديق مؤخراً على هذا النوع الجديد من العسل وحصل على الترخيصات اللازمة، إلا أنه غير متاح حتى الآن للمستهلكين وسيكون متوفراً بالأسواق فى القريب العاجل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.