الرئيسية » الصحة و الرشاقة » خطورة تعرض مرضى القلب للتلوث

خطورة تعرض مرضى القلب للتلوث

حذرت دراسة طبية من أن تعرض مرضى القلب لمصادر التلوث يزيد من فرص معاناتهم من اضطراب وعدم انتظام فى ضربات القلب والذى يؤدى بدورها إلى الإصابة بالأزمات القلبية والسكتات الدماغية.

وكانت الأبحاث الطبية السابقة قد ربطت بين تلوث الهواء و”الرجفان البطينى” وهو الارتباك الكهربائى فى الغرف السفلية للقلب التى يمكن أن تسبب الموت المفاجئ.

كما وجدت الدراسة الجديدة، أن هناك علاقة بين الرجفان الاذينى وعدم الانتظام فى الغرف العلوية للقلب وهو النوع الأكثر شيوعا من عدم انتظام ضربات القلب.

وكانت الدراسة قد أجريت على المرضى الذين خضعوا لعملية زرع جهاز تنظيم ضربات القلب الذى يعمل على تنظيم ضربات القلب وتسجيل النشاط الكهربائى عند معاناة القلب من اضطراب فى وظائفه وضرباته.

وأشارت المتابعة إلى أن تعرض المرضى لمصادر التلوث تعمل على زيادة حدة اضطراب وعدم انتظام ضربات القلب بنحو 33% فى الوقت الذى يزيد من فرص الوفاة المبكرة نحو 1%.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.