الرئيسية » الصحة و الرشاقة » متحدو الإعاقة معرضون لخطر الإصابة بالسمنة

متحدو الإعاقة معرضون لخطر الإصابة بالسمنة

كشف فريق من الباحثين بجامعة تكساس للعلوم الصحية فى الولايات المتحدة الأمريكية عن معلومات جديدة وخطيرة بشأن الأشخاص متحدى الإعاقة، وبعض الأمراض والاضطرابات الصحية المعرضين للإصابة بها.

وأشار الباحثون أن الأشخاص البالغين المصابين بإعاقة أو أكثر تعيقهم عن الحركة بشكل طبيعى معرضين بشكل كبير لخطر الإصابة بمرض السمنة المفرطة مقارنة بالأشخاص غير المصابين بأى إعاقات.

وتابع الباحثون أنه يوجد حوالى 54 مليون أمريكى يعيشون بأحد الإعاقات، وحسب آخر الدراسات، فيقدر عدد المصابين بالسمنة حوالى 42% من إجمالى عدد متحدى الإعاقة، فيما يقدر عدد المصابين بالسمنة المفرطة بنحو 9%، لافتين أنهم يقصون بالإعاقة هنا بأى خلل يعيق الشخص عن الحركة بشكل طبيعى.

وأضاف الباحثون أن متحدى الإعاقة من البالغين يرتفع بشكل ملحوظ نسب إصابتهم بأعداد كبيرة من الأمراض المزمنة مثل مرض السكر وارتفاع ضغط الدم المزمن وارتفاع مستوى الكولسترول بالدم، لافتين أنهم يقبلون على تناول أدوية الضغط وخفض الكولسترول بنسبة الضعف تقريباً مقارنة بالأشخاص الطبيعين الذين يتناولون تلك الأدوية.

وأوصى الباحثون الأطباء القائمين على شئون متحدى الإعاقة، بنصيحة مرضاهم بتعديل الحمية الغذائية وتناول أطعمة متوازنة تحتوى على قدر قليل من الدهون المشبعة والسكريات مع ممارسة الرياضة التى تتناسب معهم بدلا من حصولهم على الأدوية فقط.

ويركز الباحثون جهودهم فى الفترة القادمة على التوصل إلى أحد الحلول الفعالة لمساعدة متحدى الإعاقة على خفض أوزانهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.