الرئيسية » الصحة و الرشاقة » رائحة الفم الكريهة: الأسباب والعلاج

رائحة الفم الكريهة: الأسباب والعلاج

رائحة الفم الكريهة من الممكن أن تكون محرجة، وأحياناً قد تقلق صاحبتها، لكن ما هي أسباب ذلك المرض؟ نعم رائحة الفم الكريهة هي مرض يُدعى Halitosis. ويعتبر عدم وجود أسنان صحية أو قلة الاهتمام بها السبب الرئيسي لذلك.

اللا مُبالاة في تنظيف الفم في الصباح والمساء قد يؤدي إلى مرض رائحة الفم الكريهة. وذلك عن طريق نمو البكتيريا على الأسنان واللسان واللثة؛ لتُسبب تلك الرائحة، كذلك تسوس الأسنان ومشاكل اللثة.

ومن المعلوم أن تناول الأطعمة التي تحتوي على البصل والثوم وبعض أنواع التوابل، من المرجح أنها تنتج رائحة كريهة للفم، أيضاً المشروبات مثل القهوة والكحول وغيرها يُمكن أن تتسبب أيضاً في رائحة الفم الكريهة، وتفسير ذلك، أننا عندما نأكل الطعام، ويبدأ في أن يتوزع في فمنا، يتم هضمها وحملها في الدم، وعند يتحرك الدم داخل الرئتين، تصدر رائحة الفم الكريهة، التي لن تذهب من تلقاء نفسها.

كذلك إذا كان شخص ما يستخدم فُرشاة الأسنان يومياً، تظل بقايا من جزيئات الطعام في الفم، وذلك يعزز من نمو البكتيريا

أسباب أخرى تؤدي إلى رائحة الفم الكريهة

التدخين

على الرغم من تسببه في رائحة فم كريهة، إلا أن التدخين يتسبب أيضاً في تغير لون الأسنان وفقدان حاسة التذوق.

بعض أنواع المرض مثل:

  • التهاب الجيوب الأنفية ومرض السكري
  • المشاكل المزمنة للرئتين
  • الكلى وأمراض الكبد
  • المشاكل المتعلقة بالمعدة

العلاج والوقاية

  • اجعلي هذه العادات جزءاً من روتينكِ اليومي:
  • اغسلي أسنانكِ واللثة بصورة صحيحة
  • نظفي لسانك أيضاً
  • تجنبي الأطعمة المسؤولة عن رائحة الفم الكريهة
  • كلي الفواكه والخضراوات
  • اشربي الكثير من الماء
  • توقفي عن التدخين وجميع منتجات التبغ
  • استخدمي كميات قليلة من معجون الأسنان الذي يحتوي على الفلوريد

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.