الرئيسية » الأسرة و الطفل » كيف تتعاملين مع الطفل الرضيع كثير البكاء

كيف تتعاملين مع الطفل الرضيع كثير البكاء

طفلك لا يكف عن البكاء منذ ولد ؟ في مقال سابق تعرضنا إلى أهم الأسباب التي تجعل الطفل يبكي حتى أنه يصاب بهستيريا من البكاء المزعج جدا أحيانا .
(تعرفي على أسباب بكاء طفلك)

اليوم سنتحدث عن أنجع الطرق لتهدئة الرضيع وإيقاف بكائه :

1-جدي الإيقاع الجيد :

الطفل طيلة فترة حملك اعتاد على سماع الإيقاع المنتظم لدقات قلبك، وهذا أحد أسباب تفضيل طفلك حمله عن قرب .
يمكنك إقتناء إحدى الاسطوانات المدمجة والتي تعرف باسطوانات النوم والاسترخاء هذه الاسطوانات تحتوي على أصوات أمواج مثلا أوالمطر … أو جرّبي إسماعه القرآن أو الموسيقى الهادئة.

2- الهز برفق

معظم الأطفال يحبون الهز برفق يمكنك أن تحملي طفلك وتمشين به قليلا .
اجلسي معه في كرسي هزاز.
استخدمي أرجوحة آمنة مخصصة للأطفال.

3- التدليك

إذا كان طفلك يعاني من مغص حاد أو يبكي بشدة، فقد يهدأ بتدليك بطنه.

4- غيري وضعية الرضاعة المعتادة :

إذا لاحظتي أن طفلك يبكي أثناء أو بعد الرضاعة. فجربي غيري وضعيته فربما تلك الوضعية سببت له غازات في بطنه أرضعيه بوضعية مائلة إلى الأعلى. حاولي أن تدفعيه إلى التجشؤ بعد كل رضعة بحمله على كتفك.

5- دعيه يمص شيئاً

عند الأطفال حديثي الولادة مص ثدي الأم أثناء الرضاعة أو المصاصة أو الإبهام يمنحه الكثير من الراحة.ولتعلمي أن المص ينظم دقات قلب الطفل، ويريح معدته ويساهم في تهدئته.

6- حمام دافئ

الحمام الدافئ يساعد على تهدئة طفلك صحيح أن الاستحمام يجعله يبكي أكثر و لكن بعد الحمام سيهدأ.

المصدر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.