الرئيسية » الأسرة و الطفل » كيف تتعاملين مع طفلك إذا أصيب بالحمى

كيف تتعاملين مع طفلك إذا أصيب بالحمى

يختلف الأباء والأمهات في كيفية التعامل مع حمى الأطفال ولكن أغلبيتهم مع شدة خوفهم على ابنائهم لا يحسنون التصرف معهم. لمعرفة كيفية تصرف الوالدين في حالة إصابة طفلهم بحمى، قام باحثون من المعهد الوطني للصحة والبحوث الطبية ( INSERM ) بإستطلاع شمل أكثر من 6،500 ابا وأما لأطفال تتراوح أعمارهم بين شهر واحد إلى اثني عشر سنوات أصيب ابنائهم بحمى لمدة تقل عن 48 ساعة.

وقد وجد الباحثون أن أن 89 ٪ من الأباء والأمهات يستطيعون قياس درجة حرارة أطفالهم جيدا بإستعمال جميع الوسائل التي يمكن أن تقاس بها الحرارة و 61 ٪ يعلمون أن درجة حرارة الطفل إذا تخطت ال- 38 درجة إشارة إلى أن الطفل لديه الحمى، ولكن 23٪ فقط باستطاعتهم معالجة أطفالهم وتقديم الإسعافات الأولية.

Flue and fever

الحمى عند الأطفال:

يعتبر الطفل أنه مصاب بالحمى عندما تتجاوز درجة حرارته 38 درجة مئوية في غياب النشاط البدني الشديد ، وأثناء تواجده داخل غرفة بدرجة حرارة معتدلة. لكن مع تجاوز درجة الحرارة ال- 38.5 درجة مئوية تستطيعين إستخدام العلاج وذلك بإعطائه خافض للحرارة (واحد فقط ).

Fievre-de-l-enfant-les-parents-peuvent-mieux-faire_large_apimobile

ثلاث خطوات بسيطة إتبعيها إذا أصيب طفلك بالحمى:

– قدمي له بعض من مشروباته المفضلة، فالسوائل جيدة جدا في هذه الحالة الأمر الذي سيؤدي في أحسن الأحوال إلى انخفاض محدود في درجة الحرارة.

– لا تغطي الطفل أكثر من اللازم.

– تهوية الغرفة.

تساعد هذه التدابير البسيطة للحد من ارتفاع درجة الحرارة، و زيادة فعالية العلاج.

المصدر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.