الرئيسية » أخبار حواء » الأباء أيضا يعانون من إكتئاب ما بعد الولادة

الأباء أيضا يعانون من إكتئاب ما بعد الولادة

أكدت دراسة أمريكية جديدة نشرت مؤخرا في مجلة طب الأطفال أن الأباء أيضا يعانون من الإكتئاب بعد الولادة و ليس الأمهات فقط. الباحثون اكدوا من خلال هذه الدراسة أن الرجل إذا أصبح أب في عمر ال 25 سنة يكون أكثر عرضة للإصابة بهذا الاكتئاب بنسبة 68٪.
في الغالب أعراض اكتئاب ما بعد الولادة بسيطة نسبيا كالإحساس بالتعب و الإجهاد والضغط وتغير طبيعة العلاقات و قلة النوم و لكن أحيان قد تزيد عن حدها ليقوم الزوج بزيادة ساعات العمل لتعزيز الانسحاب من الحياة العائلية و الانعزال عن الزوجة والأصدقاء والحياة الاجتماعية… صحيح أن هذه الأعراض معروفة لدى النساء ولكن لم يعرها أحد إهتمام لدى الرجال.
هذه الدراسة أشرف عليها البروفيسور كريغ غارفيلد وهو طبيب أطفال في جامعة نورث وسترن في شيكاغو.
وقد اجريت على حوالي 10623 شاب 33٪ منهم اصبحوا اباء بين 24 و 32 عاما.
و في تصريح له ذكر البروفيسورغارفيلد أن : ” الاكتئاب بعد الولادة له تأثير ضار على الأطفال، وخاصة خلال سنواتهم الأولى. ” ثم أضاف ” كلنا نعرف أن هذا النوع من الاكتئاب تعاني منه أغلبية الأمهات لكن لا نعرف أن الأباء أيضا يعانون. لذا وجب علينا أخذ نتائج هذه الدراسة بعين الإعتبار وتخصيص دورات تدريبية لمساعدة الأباء الجدد لتخطي هذه المشكلة.”

المصدر 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.