الرئيسية » أخبار حواء » الجمال يكمن في التفاصيل .. تاغ هوير تطلق مجموعتها الجديدة “كاريرا ليدي”

الجمال يكمن في التفاصيل .. تاغ هوير تطلق مجموعتها الجديدة “كاريرا ليدي”

كاريرا عابرة للزمن، متألقة دائما، مازالت في الصميم..فبعد نصف قرنٍ من الزمن مضى على حضورها الدراماتيكي على ساحة سباقات السيارات، ها هي كاريرا تعود من جديد في مجموعة نسائية غنية وبأنوثةٍ أكثر من أي وقتٍ مضى، تأتي المجموعة النسائية الجديدة “كاريرا ليدي” جميلة و قوية في أدق التفاصيل تماماً كالسيدة المتألقة التي ساعدت في تصميمها: ماريا شارابوفا الفائزة ببطولة التنس “غراند سلام – Grand Slam” خمس مرات، تاغ هوير تُطلَقُ في أكتوبر- تشرين الأول 12 ساعة جديدة بالغة الأنوثة، أنيقة ورياضية ضمن مجموعة جديدة، كل منها تمثل إكسسوارا مثالياً للنهار و الليل، مهما كانت الثياب رسمية أم بسيطة غير رسمية. لا تزال الجماليات المستوحاة من حلبات السباق التي جعلت من ساعة كاريرا أيقونة كلاسيكية و رياضية موجودة في كل التفاصيل و لكن قد أعيدت ترجمتها بطريقة أكثر أنثوية: قرون العروات المشطوفة، المينا الفسيح المفتوح مع الإطار النحيف مما يوفر قراءة مثالية سريعة، و قد أضفت التفاصيل المذهلة مع التباين اللوني بين الأسود و الأبيض تألقاً حضرياً جديداً. كما هي ماريا شارابوفا، فإن مظهرها الأنثوي المثير هو أول ما يلفت النظر و يطلق جاذبيتها التي تذهب إلى أبعد من ذلك، إلى براعتها و مرونتها. و كما هو العمل الدؤوب و الأداء العالي لماريا شارابوفا بغض النظر عن المكان، كذلك “كاريرا ليدي” – كلاهما تمثلان الكلاسيكيات العابرة للزمن التي لاتنهار أبداً مهما كانت الضغوط.

“كاريرا ليدي” 32 مم كوارتز تزخر بالأحجار الكريمة و بالإنهاءات الختامية المصقولة المتلألئة، إنها قطعة مجوهراتٍ مذهلة، تتوفر في نسخة خاصة بالماس (12 ماسة توب ويسيلتون على المينا، أو 64 ماسة توب ويسيلتون على الإطار)، و كذلك بالفولاذ (ستيل) و الفولاذ مع الذهب الوردي (عيار 18 قيراط، صنف 5N)، و بخيارات مختلفة فيما يخص المينا بما في ذلك المينا الفضي مع اللمعان الناعم الدقيق أو بلون صدف اللؤلؤ الرائع. و بالرغم من ثراء التصميم يبقى صافياً و بسيطاً دون وجود لمسار الدقائق (في بعض الموديلات) أو للحواف الإضافية أو لعقرب الثواني – فقط للساعات و الدقائق. يتم التعبير عن هذا النقاء أيضاً من خلال المينا الأكبر مساحةً و نحافة مؤشرات الساعات المركبة يدوياً بالإضافة إلى نافذة التاريخ و السوار المعدني الفاخر الجديد ذي الحلقات التي تتخذ شكل الحرف H. ساعة حضرية عابرة للزمن، و في نفس الوقت كاريرا في الصميم.

“كاريرا ليدي” 28 مم كاليبر 9 أوتوماتيك بعد الطلب الكثير لساعة صغيرة و أوتوماتيكية، هاهي الآن مجموعة “كاريرا ليدي” تقدمُ ذلك مع الحركة الجديدة كاليبر9 التي تمكن رؤيتها من خلال الغطاء الخلفي المصنوع من الكريستال السافيري، و هي كما في نسخة الكوارتز تتوفر بالفولاذ، و الفولاذ مع الذهب الوردي مع خيارات مختلفة فيما يخص المينا و مع 12 ماسة على المينا أو 56 ماسة على الإطار الثابت. كلٌ منها عبارة عن تحفة مصقولة و نتيجة للهندسة و الحرفية السويسرية. و كما هي ماريا، فإن هذه الساعة سوف تلتمع متألقةً في الظل أو تحت الأضواء.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.