في دراسات حديثة بواسطة مجموعة من الباحثون البريطانيون تم إكتشاف أن للزعتر أثر كبير في علاج حب الشباب .

يمكن أن يصبح الزعتر، الذي يستخدم في أطباق الطعام في منطقة البحر المتوسط، بديلًا واعداً، للذين يعانون من حب الشباب بسبب حساسية بشرتهم، والذين تسبب لهم الكريمات المضادة للبكتيريا التهابات جلدية في بعض الأحيان.

كما أجرى الباحثون البريطانيون من جامعة “ليدز ميتروبوليتان” اختباراً على مستخلص كحولي من صبغات الزعتر لعلاج حب الشباب ووجدوا أن خلاصة الزعتر لها القدرة على القضاء على البكتيريا المسببة لحب الشباب و بفاعلية أكثر من المستحضرات الطبية المنتشرة في الأسواق.

كما أضافت الباحثة مارغريتا غوميز اسكالادا ان “هذه النتائج المبدئية تفتح المجال للعديد من الأبحاث لدراسة فاعلية خلاصة الزعتر كعلاج لطيف على البشرة لحب الشباب وبالتالي وضع حد لمعاناة حب الشباب الأزلية”.

1 Comment

اكتب تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.