لا داعي لتحرمي نفسك أثناء الحمية

نشرت المجلة الأمريكية الطبية للتغذية السريرية مقالاً يفيد بأن متبعي الحميات الذين يعتمدون في حمياتهم على اصناف معينة من الطعام و الحرمان من اصناف أخرى عادة ما تكون من الحلويات و الأكلات الدسمة و الوجبات السريعة ، لا يفقدون وزناً أكثر من الذين لا يحرمون أنفسهم من شتى أنواع الطعام في حمياتهم الغذائية و انما يتحكمون في الكمية .
مؤلف الدراسة و هو هولي رينور ، الباحث في علم التغذية ، يوضح أن الأشخاص المحرومين من أطعمة معينة و يعوضونها بأطعمة أخرى ذات سعرات حرارية منخفضة ، لا يشعرون بالراحة اللازمة في نظامهم الغذائي ، و في كثير من الأحيان يتناولون الأطباق المسموح بها و لكن بكميات أكبر كتعويض عن حرمانهم ، لكنهم بذلك يسترجعون بسرعة السعرات الحرارية المحذوفة من الطعام الممنوع ، بالطعام المسموح طالما ليس هناك إعتدال في الكمية .الحرمان من الأطعمة إذاً ليست هي أفضل استراتيجية لفقدان الوزن !لانقاص الوزن دون إحباط، باستطاعتك أكل كل شيء ولكن مع ضبط النفس و التقليل في الأكل أكثر بكثير من المعتاد . وفقدان الوزن هو قبل كل شيء التحكم في السعرات الحرارية .و إذا قللت في حصتك من الطعام ، تفقدين بعض الوزن دونما أهمية لما تأكلينه.فإن 100 سعرة حرارية، سواء جاءت من تفاحة أو من تناول قطع من الشيكولاتة ، لا تزال 100 سعرة حرارية عليك حرقها .
و في الختام، لا داعي لأن تتبعي حمية تحرمك من الكاربوهيدرات أو من شتى أنواع الدهون أو تقتصر على البروتين … ، و لكن تتمتعي بكل  ما يطيب لك دون تجاوز السعرات الحرارية اليومية اللازمة و التي عادة ما تقدر بحوالي 1500 سعرة حرارية إذا كنت امرأة عاملة مع نشاط بدني معتدل .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.