مخاطر السمنة تهدد حياة الأم خلال فترة حملها

من الصعب أن تفقد الأم وزنها أثناء فترة الحمل، ولا تحاول الأم إنقاص وزنها لأن ذلك سيؤثر على الجنين، لكن يفضل تنظيم الوجبات، بحيث تتناول كل العناصر الغذائية اللازمة لها ولجنينها بدون إفراط.

حيث تعتبر السمنة من الأخطار الشديدة التى تهدد الصحة العامة،لأنها تؤدى إلى حدوث بعض المضاعفات التى تؤثر على الحمل وجنينها، ومنها:

– حدوث ارتفاع فى ضغط الدم.

– حدوث الإصابة بمرض السكر.

– ضرورة التدخل الطبى عند الولادة باستعمال الجفت أو بإجراء ولادة قيصرية.

– احتمال حدوث نزيف شديد والتهابات حادة للأم بعد الولادة.

– ازدياد نسبة حدوث الوفاة للأم والجنين فى حالة الأم البدينة.

وزيادة الوزن خلال فترة الحمل بنحو من 12 إلى 20 كيلو جراما، فهذا أمر طبيعى، لكن يجب توخى الحذر لأنها ليست فترة شراهة لتناول الطعام، معللة ذلك بأنها تأكل لفردين، كما ينصح الأم بعدم تناول اللبن ومشتقاته أثناء الحمل بصورة مبالغ فيها، لأنه يسبب بدانة لا حاجة لها.

ومن الطبيعى حدوث زيادة فى الوزن خلال فترة الحمل بنحو من 12 إلى 20 كيلو جراما، وهناك الكثير من السيدات البدينات أتممن حملهن وولادتهن دون مصاعب جسيمة، ويجب عليها متابعة الحمل لدى الطبيب المتخصص وسرعة علاج المضاعفات التى تظهر أولا بأول.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.