أحيانا تستخدم المرأة المتزوجة اللولب كوسيلة لمنع الحمل، ولكنها تقوم بنزعه بعد طفلها الثانى نظرا لما تعانيه من نزيف وتقوم بتناول أقراص معينة لمنع الحمل.

وبعد استخدام تلك الأقراص تبدأ في ملاحظة ظهور بثور كثيرة على بشرة الظهر مع العلم أنها لا تعاني بالضرورة من قبل من تلك البثور طوال حياتها.

وقد تكون تلك الأقراص هى المسئولة عن ظهور البثور لكن تبقى آثار بنية بعد جفاف البثور ومن أجل التخلص منها لابد أولا من الانتظار فترة وخاصة لو كانت تلك الآثار خفيفة ففى بعض الحالات والتى تكون الحبوب ناتجة عن أسباب محددة تختفى تلك الحبوب وآثارها بعد توقف هذا السبب وكل ما يتطلبه الأمر هو الانتظار حتى يتجدد الجلد ويتخلص من بعض الآثار والبقع الباقية.

وفى النهاية إذا تبقت بعض البقع أو كلها يمكن هنا علاجها بعدة طرق تختلف تبعا لشدة الحالة سواء باستخدام الكريمات المفتحة أو باتباع طرق أخرى كتقشير البشرة كيميائيا أو بأشعة الليزر.

وفى بعض الحالات الشديدة يمكن أن نتبع الطريقتين السابقتين معا.

اكتب تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.