بعض الأسماك ترفع فرص الإصابة بمرض السكر

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون من جامعة إنديانا بالولايات المتحدة الأمريكية عن معلومات جديدة وخطيرة بشأن تناول الأسماك الغنية بمادة الزئبق السامة وأضرارها الصحية على الإنسان.

وأشارت الدراسة ولأول مرة أن تناول الأسماك الغنية بعنصر الزئبق السام يرفع فرص الإصابة بمرض السكر من النوع الثانى، أحد أخطر الأمراض المزمنة، التى تصيب أكثر من 317 مليون شخص على مستوى العالم.

وكشفت نتائج الدراسة التى شملت 3875 رجلاً وامرأة، أن ارتفاع مستويات الزئبق فى الدم وخاصة لدى الشباب يرفع فرص الإصابة بمرض السكر من النوع الثانى خلال مراحل لاحقة من الحياة بنسبة 65%، وهو ما يعد أمرا ً خطيرا ً للغاية.

وأوصت الدراسة بضرورة تناول الأسماك التى تحتوى على مستويات قليلة من عنصر الزئبق، وخاصة سمك السالمون والقرموط والجمبرى، وكذلك تجنب تناول سمك القرش وأبو سيف التى تحتوى على مستويات عالية على عنصر الزئبق.

وجاءت هذه النتائج فى دراسة حديثة نشرت بدورية “Diabetes Care”، وذلك على الموقع الإلكترونى للدورية فى الثامن من شهر أبريل الجارى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.