الكافيين يقلل من الإصابة بأورام الثدى

كشفت دراسة علمية حديثة، أشرف عليها باحثون من جامعة لوند السويدية، عن معلومات جديدة ومثيرة بشأن مادة الكافيين، وأحدث الفوائد الصحية الرائعة التى تحدثها على صحة الإنسان ودورها فى تعزيز المناعة ووقاية الإنسان من الأمراض.

وأشارت الدراسة أن تناول كوبين أو أكثر من المشروبات الغنية بمادة الكافيين، مثل الشاى والقهوة بشكل يومى، له دور كبير فى الحد من الإصابة بسرطان الثدى وتقليل فرص معاودة الإصابة به بمرة أخرى، حيث أثبتت التجارب التى أجريت على أكثر من 600 مريض أن الأشخاص الذين تناولوا القهوة بشكل يومى بجانب عقار التاموكسيفين، قلت نسب معاودة إصابتهم بسرطان الثدى بنسبة 50%، وهو ما يعد أمراً مثيرا للغاية.

وفسرت الدراسة ذلك، مشيرة أن مادة الكافيين تعمل على تحفيز عقار التاموكسيفين وتنشطه، وتزيد فاعليته فى غلق مستقبلات الإستروجين، وكما أن الدراسات السابقة والتى قامت بها جامعة لوند، أيضا قد أكدت أن القهوة تساهم فى الحد من نمو الخلايا السرطانية وتقلل خطر الإصابة بسرطان الثدى بشكل عام.

وشملت الدراسة أكثر من 600 شخص من مرضى سرطان الثدى، والذين يقطنون بجنوب السويد، واستمرت فترة المتابعة لمدة 5 سنوات.

جاءت هذه النتائج فى دراسة حديثة نشرت على الموقع الإلكترونى لجامعة لوند السويدية، وذلك فى آخر شهر إبريل الماضى.

تعليق 1
  1. Rupak Kulelik يقول

    جميل

  2. Rupak Kulelik يقول

    جميل

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.