مرضى الاكتئاب معرضون للإصابة ببكتيريا كلوستريريديوم

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون من جامعة ولاية ميتشيجن بالولايات المتحدة الأمريكية عن معلومات جديدة وخطيرة بشأن العقاقير المضادة للاكتئاب والمرض نفسه ودورها فى رفع فرص الإصابة بأحد أنواع البكتيريا الخطيرة.

وأشار الباحثون إلى أن بعض العقاقير المضادة للاكتئاب ثبت دورها فى رفع فرص الإصابة بالبكتيريا المعوية الخطيرة كلوستريديوم ديفيسيل “Clostridium difficile”، ووجدوا أن الأشخاص المصابين بالاكتئاب ترتفع فرص إصابتهم بتلك البكتيريا بنسبة 36% مقارنة بالأشخاص غير المصابين بالاكتئاب، وهو ما يجب أن ينتبه إليه الأطباء عند الاشتباه فى الإصابة بهذا النوع من البكتيريا.

وأكد الباحثون أن تلك النتائج ستساهم فى زيادة احتمالات التعرف على الإصابة ببكتيريا كلوستريديوم ديفيسيل “Clostridium difficile” الخطيرة، وبالتالى بدء العلاج المبكر لها، وهى أحد أنواع البكتيريا الخطيرة للغاية وأوسعها انتشاراً، وتعد أحد أكثر أنواع البكتيريا التى تنتقل إلى المرضى من داخل المستشفيات، وتتسبب فى وفاة أكثر من 7000 شخص سنويا ً فى الولايات المتحدة الأمريكية وحدها.
وجاءت هذه النتائج فى دراسة حديثة نشرت بدورية “BMC Medicine”،

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.