كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون من جامعة ولاية ميتشيجن بالولايات المتحدة الأمريكية عن معلومات جديدة وخطيرة بشأن الأساليب والعادات اليومية التى يتبعها الآباء، وتأثير ذلك على أبنائهم الصغار.

وأشار الباحثون أن مشاهدة الآباء والأمهات للإعلانات التلفزيونية والعروض الترويجية المتعلقة بالطعام بكثافة، له تأثيرات سلبية خطيرة على أطفالهم الصغار، حيث يجعل الأبوان غالباً يقبلون على شراء الوجبات الجاهزة والأطعمة السريعة بدلاً من إعداد وطهى الطعام الصحى بالمنزل، وهو ما يعرض صحة أطفالهم للخطر.

وأضاف الباحثون أن إسراف الأطفال الصغار فى تناول الأطعمة السريعة مثل البرجر والسويسى والبيتزا يعرض صحتهم للخطر، حيث يرفع من مستويات الدهون وخاصة الكولسترول ويرفع من مستوى الملح بالدم وهو ما يعرضهم للأمراض الخطيرة فى المستقبل، لافتين إلى ضرورة الحد من مشاهدة تلك الإعلانات.

وكما أذيعت هذه النتائج خلال المؤتمر العلمى السنوى الذى عقدته الجمعية الدولية للتواصل بمدينة لندن البريطانية، وذلك فى الثالث من شهر يونيو الجارى.

اكتب تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.