عقار مخدر شائع يدمر ذاكرة الأطفال

كشف فريق من الباحثين والأطباء بجامعة “تشيجيانغ” الصينية عن معلومات جديدة وخطيرة بشأن أحد العقاقير المخدرة الشائعة التى تستخدم خلال العمليات الجراحية، وأبرز مخاطرها على الأطفال صغار السن، الذين تقل أعمارهم عن 3 سنوات.

وأشار الباحثون إلى أن استخدام عقار الكيتامين “ketamine” بغرض التخدير خلال العمليات الجراحية للأطفال الصغار يتسبب فى حدوث أضرار كبيرة على صحتهم، خاصة على جهازهم العصبى ويصيبه بالسمية، حيث كشفت النتائج أنه قد يدمر ذاكرة الأطفال الصغار ويدمر قدرتهم على تعلم أشياء جديدة بمجرد وصولهم إلى عمر المدرسة، وكما يصيبهم باضطرابات فى السلوك.

وفسر الباحثون ذلك مشيرين إلى أنها ترجع فى الأساس إلى السمية العصبية لعقار الكيتامين، وتسببه فى حدوث المزيد من الفسفرة لبروتين “تاو”، الموجود داخل المخ، وإصابة الخلايا العصبية الناشئة، والتى ما زالت فى مرحلة التطور بالتسمم، وهو ما يعد أمراَ خطيراً للغاية.

وتابع الباحثون أن عقار “كيتامين” يتسبب فى حدوث تلف بالأنابيب والمحاور العصبية الناقلة، وهو ما قد يؤدى إلى موت الخلايا العصبية، وكما أثبتت التجارب التى أجريت على الفئران أن عقار الكيتامين يؤدى إلى حدوث ما يعرف بالموت المبرمج للخلايا العصبية، وهو ما يؤكد مخاطر استخدامه على الأطفال الصغار.