أصبحت الطلة المثالية لهذا الموسم معروفة بإسم “المظهر الصحي” أو البشرة المتوهجة، وهو مصطلح يشير إلى أن البشرة لفحتها أشعة الشمس بلطف. لقد ولت الأيام التي كانت تعتبر فيها البشرة الشاحبة مطلوبة، وكذلك الوقت الذي كانت فيه النساء تستخدمن كميات هائلة من زيوت السمرة للحصول على لون بني غامق.

ويذكر أن البشرة المناسبة لهذا الموسم هي البشرة الطبيعية، التي يمكن زيادة جماليتها من خلال مساحيق البرونز الحالية المتاحة في السوق. وهنالك العديد من المزايا للبشرة الطبيعية، إذ يمكن العناية بها بأسهل الطرق وتعطي صاحبتها إطلالة مختلفة عن غيرها من النساء. ومن المميزات الأخرى أيضاً أن صاحبات البشرة الطبيعية يتحكمن بمدى توهج وسطوع بشرتهن كيفما أردن.

اكتب تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.