كشفت دراسة علمية حديثة، أشرف عليها باحثون من جامعة بريستول البريطانية، عن معلومات جديدة ومثيرة بشأن أحدث الوسائل العلاجية المستخدمة فى علاج مرض ارتفاع ضغط الدم، أحد أخطر الأمراض المزمنة التى تصيب ما يقرب من مليار شخص حول العالم.

وتمكن الباحثون من تطوير تقنية علاجية جديدة تعرف باسم “renal denervation” ساهمت فى خفض الضغط الدموى المرتفع، وذلك عن طريق إزالة الأعصاب التى تربط بين الكلى والمخ، لافتين إلى أن تأثيرها كان أكثر من رائع فى خفض الضغط، والحد من فرص الإصابة بأمراض السكتة الدماغية والقلب وأمراض الكلى.

وأكد الباحثون أن الآثار الجانبية لهذه التقنية كانت محدودةً جدةً، وأظهرت التقنية نتائج واعدة عند تطبيقها على المرضى المصابين بالحالات الشديدة من ارتفاع ضغط الدم المزمن، ولا يصلح معها العلاج التقليدى باستخدام الأدوية.

اكتب تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.