قال باحثون سويديون بأنه سيصبح بإمكان العلماء في غضون السنوات العشر القادمة. القيام بتشخيص العديد من الأمراض ومنها السرطان والقلب والسكر عن طريق اختبار للعاب فقط.

وأشار الباحثون من جامعة مالمو بأن هذا الإكتشاف سيساعد كثيرا في إكتشاف الأمراض مبكرا وتشخيصها والبدء في علاجها قبل تضخم الحالة المرضية لدى المصاب.

كما سيساعد هذا الأمر في توفير الكثير من الوقت والمال للمريض لأنه سيقوم بإرسال لعابه فقط إلى معمل التحليل دون الحاجة للذهاب والقيام بالكثير من الصور والإختبارات المكلفة جدا والتي تتطلب الكثير من الوقت، وإذا ثبت وجود أي مرض تتم مراسلة المعني بالأمر ويتوجه بعدها للطبيب المختص بذلك ليصف له العلاج أو الدواء اللازم.

اكتب تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.