قامت السلطات الصينية بتغريم إمرأة حوالي 54200 دولار أمريكي بسبب انجابها لطفل ثاني و إختراق قوانين تنظيم النسل الذي تمشي عليه الدولة منذ مدة كبيرة.

وتعمل المرأة التي تدعى ليو في أحد المستودعات حيث تعتبر هذه الغرامة 14 أضعاف أجرها السنوي وهو ما يعني بأنها لن تجد حتى ثمن الأكل أو تعليم أطفالها بعد ذلك مما دفعها إلى التفكير في بيع كليتها لتحصيل النقود كما أن طفلها الأول الذي يبلغ من العمر 8 سنوات طلب منها بيع كليته بدلا عنها.

وفين حين لم تقم ليو بدفع الغرامة سيبقى ابنها من غير هوية رسمية يحملها حيث ذكرت لوكالة رويترز بأنها لم تكن تعلم بأن الغرامة ستكون بهذا القدر وإلا لما انجبت الطفل.

ويذكر بأن الصين تعتمد على سياسه  الطفل الواحد وقد سمحت لبعض الأسر بإنجاب طفل ثاني ولكن بعد الحصول على تراخيص من السلطة وتقديم أسباب مقبولة.

اكتب تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.