الرئيسية » أخبار حواء » تخلصي من هذه العادات لتكوني اجتماعية ومحبوبة

تخلصي من هذه العادات لتكوني اجتماعية ومحبوبة

اذا ابتعد عنك أشخاص تحبينهم أو زملائك في العمل فلا تلقي اللوم على الأخرين وانظري الى نفسك وشخصيتك ربما كنت تصنعين أخطاء فعليكي أن تقوميها وتتخلصي منها حتى تفوزي بحب الأخرين وثقتهم فيكي.
أربع عادات تخلصي منها فورا:
1- طقطقة الأصابع أو فرقعتها:
مع قليل من الإرادة والتركيز تستطيعين التخلص من تلك العادة، قد لا تكون عادةً خطيرةً جداً، إلا أنها بالنسبة إلى بعض الناس تشكل إزعاجاً كبيراً، تماماً كالشعور الذي يشعر به البعض عندما يقوم أحدهم بالخدش بأظافره على اللوح، وحتى تكوني في الجانب الآمن، اعملي على التخلص من تلك العادة لأنها أيضا تعطي ايحاء بعدم الثقة في النفس مما يجعل من حولك يبتعدون عنك.
2- لمس إحدى مناطق جسدك بعصبية:
إذا كنت من النوع الذي يقوم بحك منطقة ما في جسده عندما يشعر بالتوتر، يجب عليك العمل على القضاء على هذه العادة، ثمة من تقوم بحك أنفها كل ثانيتين، أو تمرر يدها مراراً وبتوتر في شعرها، استمرارك في لمس أجزاء من جسدك وتحريك يديك يدل على شعورك بالتوتر، وهو أمر لا يريح الشخص الذي يجلس أمامك لذا حاولي أن تسيطري على حركة يديك، إذ من المهم أن تظهري بهيئة الشخص المسيطر على نفسه والهادئ والمسترخي ,حتى تجذبي انتباه من أمامك لما تقولينه أو تفعليه.
3- الاعتذار المتكرر من دون مبرر:
أن تكوني مهذبة أمرٌ جيدٌ لكن من غير المحبب أن تكوني من أولئك الأشخاص الذين يعتذرون كلما تفوهو بأي كلام، إما لسوء سماع الكلام، أو لنسيانهم تفصيلاً صغيراً أو لإلقائهم طرفة ما ، فالاعتذار من دون داعٍ من العادات الاجتماعية السيئة التي يجب عليك تفاديها كلياً، لأنه من غير اللائق أن تعتذري عن أشياء لا تتطلب الاعتذار، فهذا يؤشر إلى أنك إنسانة غير واثقة بنفسها وميالة إلى الخضوع والاستسلام للآخرين، ولأن مبدأ الاعتذار يتلخص في التالي: اعتذري عندما تصطدمين بشخص أثناء سيرك، ولكن لا تعتذري في حال اصطدم بك هذا الشخص.
4- الإفراط في لمس الآخرين:
حاولي قدر المستطاع ألا تلمسي الأشخاص الآخرين أثناء حديثك معهم مهما كانت درجة العلاقة بهم قوية، لأن هناك من يتحسس أكثر من غيره من مسألة قيام أحدهم بالتعدي على حيزه الشخصي.
5- مقاطعة الآخرين أثناء حديثهم:
مقاطعة حديث الناس تصرفٌ وقحٌ وينم عن قلة الاحترام للأشخاص الآخرين ويظهرك في هيئة الإنسانة المتعجرفة والأنانية، والتي لا تولي أحاسيس المحيطين بها أي أهمية، لهذا السبب اعتبرت هذه العادة من بين سوأ العادات التي يجب عليك تفاديها،انتظري دوماً الوقت المناسب للدخول في الحديث والتعبير عن أرائك وأفكارك ، إذ لا ترغبين بالتأكيد أن تبدي وكأنك تحاولين فرض ذاتك على الآخرين كي يلاحظوك وينتبهوا إلى وجودك لأن هذا التصرف يترجم على أنه نقص في الشخصية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.