الرئيسية » البيت و الحديقة » كيفية العناية بالقط المنزلي

كيفية العناية بالقط المنزلي

تتربع القطط على عرش تربية الحيوانات الأليفة وإن كان يصفها الكثيرون بأنها حيوان غدار، لكنها مع ذلك مكتسحة النسبة الكبيرة من تربية الأشخاص للحيوانات الأليفة. وتتوافر فيها صفات أخرى طيبة مثل نظافتها وصحبتها الطيبة للإنسان.

* ما الذي تحتاجه القطط؟

– الصحبة, من قطط أو بشر ولا يشترط أن يلازموها طوال اليوم.

– غذاء متوازن, مع التأكد من عدم وجود عظم في غذائها.

– ماء نظيف للشرب.

– مكان آمن واسع للتحرك فيه.

– مكان دافئ للنوم فيه.

– تمشيط شعرها أو فرائها بشكل منتظم، ويكون يومياً إذا كان طويلاً.

– تنظيف أسنانها بالفرشاة والمعجون، وزيارة الطبيب البيطري لأن كثيراً ما تعاني القطط من مشاكل في الأسنان.

– التطعيمات الوقائية لحمايتها من الأمراض الخطيرة.

– إعطائها أمصال ضد الحشرات.

– يتم تخصيتها في سن مبكرة.

– تدريبها على استخدام مكان محدد للإخراج فيه.

– تقليم مخالبها لأنها تتلف الأثاث والسجاجيد.

* عمر القطط:

متوسط عمر القطط من 12-14 عاماً وقد يمتد للعشرين.

* التعامل مع القطط:
– السلوك، قد تختلف القطط بعض الشئ عن الحيوانات الأليفة الأخرى في أنها تفضل قضاء معظم أوقاتها في الاسترخاء والراحة والنوم … لكنها تحتاج أيضاً إلى وقت ما في اليوم لممارسة الحركة لكنه الوقت الأقل.

– تدليل القطة، إذا أردت تدليلها يمكنك رفعها بين ذراعيك بوضع يد تحت صدرها والأخرى حول الأرجل الخلفية … ولا تحاولي مطلقاً رفعها من رقبتها أو من مقدمة جسدها.

– الإخصاب، فترة الخصوبة عند القطط من 3-4 مرات في السنة وفي كل مرة تضع حتى ستة قطط وتظل صغار القطط ملازمة لأمها على الأقل لمدة ثمانية أسابيع.

– التخصية، لمنع تكاثر القطط بشكل متزايد يتم تخصيتها في سن مبكرة بمعرفة الطبيب البيطري.

* الرعاية الطبية:

– مشاكل القطط عديدة ومنها أيضاً:

– الطفيليات وتظهر أعراضها في وجود تشققات بالجلد وإفرازات في الأذن, وعلى الفور ينبغي استشارة الطبيب البيطري.

–    قد تعاني القطط من بعض الاضطرابات المعوية عند أكل الحشائش وتظهر أعراضها في القئ، لكنها غير خطيرة على الإطلاق إلا في حالة استمرار القئ وظهور علامات أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.