الرئيسية » الحياة الزوجية » كيف تتعاملين مع طفلك في حالة الطلاق؟

كيف تتعاملين مع طفلك في حالة الطلاق؟

عندما تصل الحياة الزوجية الى طريق مسدود ويصبح الطلاق حقيقة حتمية لا مفر منها فاعلمي أن أكثر من يتأثر بالطلاق نفسيا هم أطفالك لذا لابد ان تتعلمي كيف تتعاملي معهم وكيف تتكلمي معهم حتى لا تتأثر نفسيتهم سلبيا ويصابون بعقد أو مشاكل نفسية.

كيف تتعاملي مع طفلك في حالات الطلاق:

أولا: لابد ان تشرحي لطفلك أنه ليس السبب في حدوث الطلاق وأن هناك أسباب أخرى أكبر منه بكثير تسببت في حدوث الطلاق.

ثانيا: أكدي لطفلك أن العلاقة بينك وبين أبيه ستظل دائما جيدة مهما كان بينكم من مشاكل أو اختلافات في الأراء.

ثالثا: اجعلي طفلك يعلم ان الطلاق لأن يؤثر على علاقته معكي أو مع أبوه وأن كلا منكما سيظل يحبه للأبد.

رابعا: اتركي لطفلك فرصة الكلام والتعبير عن رايه واستمعي له بهدوء واهتمام.

خامسا: لا تجعلي مشاكلك أو الامك النفسية تؤثر على علاقتك مع طفلك حتى لا يشعر أنكي أصبحتي لا تحبيه أو تهتمي به.

سادسا: اشرحي لطفلك أن الطلاق سيجعل البيت أكثر هدوءا وسيعطي فرصة أكبر له أن يقضي وقتا ممتعا وهادئا مع أمه وأبيه.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.