الرئيسية » الأزياء و الجمال » طلاء الأظافر قد يؤدى للإصابة بمرض السكر

طلاء الأظافر قد يؤدى للإصابة بمرض السكر

صرح الدكتور جمال شعبان أستاذ القلب بالمعهد القومى للقلب، بأن طلاء الأظافر ومثبّت الشعر يحتوى علي نوعين من الفيثاليت، والتى قد تظهر بمعدّلات عالية جداً في فحوصات البول لدى الباحثات عن الجمال، ممن يستخدمن طلاء الأظافر و مثبت الشعر، الأمر الذي يجعلهن أكثر عرضة بمرتين للإصابة بالسكر

كانت دراسة أمريكية جديدة، قد وجدت أن مجموعة من المواد الكيميائية الموجودة في منتجات العناية الشخصية، ومنها طلاء الأظافر ومثبّت الشعر والشامبو والصابون، قد تزيد خطر الإصابة بالسكر، فهوس الجمال كما أكد أحد الباحثين في مستشفى “بريجهام أند ومينز هوسبيتال” يزيد معدلات هذه المواد المعروفة بالفيثاليت، في أجسامهن فهن أكثر عرضة للإصابة بالسكر..

وأكدت الدراسة، أن هذه المواد تتواجد في منتجات متنوعة، بينها طلاء الأظافر ومثبتات الشعر والصابون والشامبو، حيث تبيّن وجود رابط أيضاً بين معدلات هذه المواد ومقاومة هرمون الأنسولين عند النساء اللواتي لا يعانين من السكر، وهي حالة تسبق الإصابة بالنوع الثاني من السكر، وقالت الباحثة المسؤولة عن الدراسة تمارا جيمس تود، إن الفيثالين يمكن أن يضر بأيض السكر في الدم، لكن العلماء أشاروا إلى أن نتائجهم اعتمدت على فترة زمنية محددة، لافتين إلى أن الأمر يتطلب مزيداً من البحث والمتابعة للنساء لمدة تزيد عن السنة من أجل التأكد من النتائج.

وقد حلّل الباحثون، معلومات تتعلق بـ 2359 امرأة في سن يتراوح بين 20 و80 عاماً بين الأعوام 2001 و2008، وتبيّن أن بين المشاركات 217 مصابة بالسكر، وظهر أن اللواتي لديهن معدّلات عالية جداً من نوعين من الفيثاليت في فحوصات البول، كن أكثر عرضة بمرتين للإصابة بالسكر مقارنة باللواتي لديهن أقل معدلات من هذه المواد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.