الرئيسية » الحياة الزوجية » لماذا تهرب المرأة أحيانًا من الوقوع في حب زوجها ؟!

لماذا تهرب المرأة أحيانًا من الوقوع في حب زوجها ؟!

في بعض الأحيان تلجأ حواء إلى الهروب من الحب في حياتها الزوجية على الرغم من طبيعتها العاطفية ومشاعرها الرقيقة التي تجعلها مفتقدة للحب دائماً وربما يثير ذلك إستغراب البعض ولكن تكون لها أسبابها في هذه الحالة !

1-     الخوف من الفشل.

في حين أن الرجل لا يشعر بقيمته إطلاقاً ولا تحقيق ذاته إلا إذا نجح في حياته العملية فالمرأة على العكس إذا حققت نجاح في حياتها العاطفية والأسرية فإنها بذلك تحوذ على قدر كبير من الرضا النفسي وكذلك الأمر لو فشلت في علاقتها الزوجية فإن هذا يكون له تأثير سلبي جداً عليها , لذلك في بعض الأحيان تهرب المرأة من الحب خوفاً من ذلك الشبح المسمى بالفشل !

2-     الخوف من الجرح.

ليس من السهل على المرأة أن تجتاز احاسيس عاطفية بسهولة بل إن جرح مشاعرها نتيجة لعلاقة الزواج الفاشبة قد يدفعها للإبتعاد عن الزواج تماماً والكثير من النساء تستغرق الوقت الكثير لكي تشفى من جروح الحب والبعض يظل متأثراً بها!

3-     الخوف من الضعف.

المرأة عندما تحب فهي تتحول لكتلة من العطاء حيث تعطي زوجها وأسرتها وقتها وإهتمامها وخبراتها في الحياة دون أي تقصير لذلك في بعض الأحيان تخاف المرأة من الحب حتى لا تضعف نتيجة لحبها لكن إذا وجدت من يقدر مشاعرها فإنها تطمئن وربما يزول هذا الخوف .

3 تعليقات

  1. صح مية المية … أهم جملة هي الجملة الأخيرة ((لذلك في بعض الأحيان تخاف المرأة من الحب حتى لا تضعف نتيجة لحبها لكن إذا وجدت من يقدر مشاعرها فإنها تطمئن وربما يزول هذا الخوف .))

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.