الرئيسية » الصحة و الرشاقة » نوم الحوامل على الجانب الأيسر صحي وضروري

نوم الحوامل على الجانب الأيسر صحي وضروري

شدّد طبيب أمراض النساء الألماني كريستيان ألبرينغ رئيس الرابطة الألمانية لأطباء أمراض النساء على النساء الحوامل بضرورة الاستلقاء على جانبهن الأيسر واستدعاء طبيب الطوارئ فوراً، إذا شعرن بهبوط في الدورة الدموية.

 

وأضاف ألبرينغ أنّ أعراض هبوط الدورة الدموية تتمثل في الشعور المفاجئ بضيق في التنفس والإصابة بدوار أو غثيان أو عدم انتظام ضربات القلب، حيث أرجع هذه الاضطرابات إلى الضغط الذي يسبّبه الجنين أثناء وجوده في الرحم على الوريد الأجوف السفلي. علماً أنّ الأخير مسؤول عن نقل الدم من الجزء السفلي في الجسم إلى القلب، ما يؤدي إلى ضعف سريان الدم إلى قلب الأم في هذا الوقت، فالإصابة بهبوط في الدورة الدموية. ولفت إلى أنه يُمكن تخفيف الحمل عن هذا الوريد عندما تستلقي المرأة الحامل على جانبها الأيسر.

 

وأوضح ألبرينغ أنّ الحامل لا تصاب بما يُعرف بـمتلازمة انضغاط الوريد الأجوف السفلي، إلا في مراحل متأخرة من الحمل، عندما يُصبح حجم الطفل كبيراً، خصوصاً عندما تنام المرأة على ظهرها لفترات طويلة؛ إذ يتسبب ذلك في ضغط الرحم بوزنه كاملاً على الوريد الأجوف السفلي، ما قد يؤدي في أسوأ الأحوال إلى حدوث ولادة مبسترة.

 

وللوقاية من ذلك، أكدّ ألبرينغ على أهمية ألا تستلقي الحامل على ظهرها لفترات طويلة، مع الحرص على أن تنام على أحد جانبيها ليلاً قدر الإمكان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.