الرئيسية » الأزياء و الجمال » كيف تتعاملين مع إحراج تنقيط اللبن؟

كيف تتعاملين مع إحراج تنقيط اللبن؟

نقيط اللبن أمر عادي لا يستدعي القلق إلا أنه يسبب الكثير من الإحراج إذا حدث خارج المنزل، كما أنه يسبب التهابات بكتيرية بالحلمة تصعّب عملية الرضاعة إذا لم يتم التعامل معها بشكل صحيح.

ولكي تتعاملي مع تنقيط اللبن بشكل علمي صحيح يحافظ على صحة وسلامة ثديك يجنبك الإحراج إليكِ النصائح التالية:

– اعرفي الأوقات التي يحدث فيها التنقيط، وهو يحدث غالباً في الأسابيع الأولى بعد الولادة عندما يتهيأ الثدي لعملية الرضاعة، وقد يستمر طالما الرضاعة مستمرة، ستشعرين بتنقيط اللبن من ثديك عندما يكون الثدي ممتلئ لأن مولودك لم يتعلم بعد إفراغه كاملاً، أو لأنه نام أثناء الرضعة ولم يكملها، أو لم يستيقظ في موعد الرضعة التالية واستمر في النوم، أو بدأ في النوم لعدة ساعات متواصلة أثناء الليل، أو أثناء الرضعة نفسها من الثدي الذي لا يرضع من المولود. ستشعرين بالتنقيط أيضاً عندما تكونين خارج المنزل في العمل مثلاً خاصة عندما تفكرين في طفلك، أو تتكلمين عنه مع إحدى زميلاتك.

–   لتقليل تنقيط اللبن احرصي على إرضاع صغيرك بشكل متكرر حتى لا يصل ثديك لمرحلة الامتلاء الشديد وإذا كنتِ في العمل تأكدي يومياً من وجود شفاط الرضاعة معكِ لشفط اللبن قبل أن يمتلأ ثديك، خاصة أن قلة الرضاعة أو شفط اللبن يؤديان إلى قلة إنتاج اللبن تدريجياً.أثناء الرضاعة ضعي وسادة ثدي على الثدي الآخر الذي لا يرضع منه المولود.

–   عند الخروج من المنزل استخدمي وسائد الثدي وضعي منها زوجاً في حقيبتك لأية ظروف طارئة.

إذا استخدمتِ وسادة ثدي تضمن امتصاص كامل للبن فلن تحتاجي إلي الحيل القديمة التي تستخدمها الأمهات مثل ارتداء الملابس التي تضم رسومات وألوان لإخفاء البقع أو الاحتفاظ ببلوزة في حقيبة اليد، أو ضم الثدي بالذراعين عند الشعور ببدء التنقيط لوقف نزول اللبن.

– بشكل عام تنقيط اللبن دلالة جيدة على أن ثديك يقوم بوظيفته في إنتاج اللبن على أكمل وجه، ما عليكِ إلا أن تحافظي على ألا يظل البلل واللبن عليه حتى لا يصاب بالالتهابات البكتيرية الضارة لكِ وللرضيع وذلك باختيار نوع وسادة ثدي يضمن لكِ أقصى درجات الجفاف والنظافة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.