مضادات الاكتئاب تضاعف النزيف فى الجراحات

حذرت دراسة طبية من أن تناول مضادات الاكتئاب قبل الخضوع للجراحات قد يزيد من المخاطر وللمضاعفات والآثار السلبية الناجمة عن تناول هذه المضادات بخاصة ارتفاع مخاطر الإصابة بالنزيف عقب الجراحات ما يعرض المريض إلى مخاطر الحاجة لنقل دم.

واكتشف الباحثون أن المرضى الذين تناولوا أنواعا محددة من مضادات الاكتئاب المعروفة بكبحها لإفراز مادة “السيروتونين” فى المخ مثل عقار”بروزاك” و”باكسيل” كانوا عرضة بنسبة 10 % للتعرض لمشكلات ومضاعفات عقب الجراحات.

وتأتى نتائج الدراسة لتؤكد العلاقة بين بعض أنواع من مضادات الاكتئاب وزيادة الآثار الجانبية والمضاعفات عقب الجراحات.

مضادات الاكتئاب متنوعة جدًّا، ولكن في السنوات الأخيرة أصبح الاعتماد الكامل على مجموعة تسمى بمثبطات استرجاع السيروتونين، وهنالك مثبطات استرجاع السيروتونين والنورأدرنيل الانتقائية، وهنالك الأدوية القديمة نسبيًا، وهي مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات.

هذه المجموعة الأخيرة من آثارها الجانبية أنها قد تؤدي إلى جفاف في الفم، ثقل بالعينين، وربما تؤدي أيضًا إلى حبس البول، وذلك من خلال التأثير على غدة البروستاتا لدى الرجال خاصة كبار السن، كما أنها ربما تؤدي إلى ارتفاع في ضغط العين، هذه الآثار الجانبية نادرة جدًّا وقليلاً ما تحدث، ولكنها قد تحدث.

أما المجموعات الجديدة فهي أكثر سلامة وأدوية فعالة جدًّا، كل آثارها الجانبية تنحصر في زيادة قليلة في الوزن، وبعضها قد يكون له تأثيرات جنسية سلبية بسيطة على بعض الرجال، بخلاف ذلك فهي أدوية سليمة جدًّا وفعالة وممتازة.

تعليق 1
  1. Doaa Oriflame يقول

    مين عايزة تشتغل وهى فى البيت وكله من على النت وكمان توصل مرتبها اكتر من 4500ج وكمان هدايا وسفر للخارج وكل ده من اوريفليم مين عايزة تعمل عضويه ببلاش وكمان من غير قيود وكمان هكون معاكى لحد مانكبر سوا يلا ابعتيلى ادد وافهمك النظام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.