كيف تسامحين زوجك؟

هل مازالت أخطاء زوجك وتصرفاته السيئة تلح على عقلك وتوجع قبلك، وتجدين صعوبة في نسيانها، والعودة لحياتك الطبيعية؟

اعلمي إذًا أن هذا الأمر لا يضايق زوجك فحسب، وإنما سيؤثر سلبًا عليك أنت أيضًا، ويفقدك حيويتك وحماسك لعملك وبيتك.. فالتسامح يخفف عنك ويمنحك الطاقة والإشراقة..

وحتى يسهل عليك طريق التسامح، إليكِ هذه الخطوات:

1-تذكري أن زوجك هو إنسان، وكل ابن آدم خطاء، فلا يوجد إنسان مثالي، بل لكل منا عيوبه، وأنت أيضًا لك عيوبك.. فلا تحملي الخطأ ما لا يحتمل.

2-  قدري التفاوت في الثقافة والخلفية بينك وبين زوجك، وطبيعة أسرة كلا منكما، فقد يكون شريك حياتك من أسرة تتكلم كثير او تقاطع بعضها أثناء الكلام على عكس أسرتك أنت التى تتميز بالهدوء و هكذا.

3-  لا تشخصني الأمور، ولا تفسري الأفعال العادية بأنها صادرة عن سوء نية.. فدوام السعادة الزوجية لا يكون إلا على أساس من حسن الظن، والتماس العذر.

4- لا تكوني كتومة، عبري عما يضايقك، واطلبي التوضيح، ووضحي ما تريدين.. فكثيرًا ما يضايق الزوج زوجته دون أن يدري.

5- لا تستحضري الأخطاء القديمة عند وقوع خطأ جديد.. فهذا يجعل من خطأ زوجك الحالي كارثة كبرى، وقد يصاب هو نفسه بالدهشة من المبالغة في رد فعلك.

6- كوني منصفة.. فعند تذكر العيوب تذكري المزايا والصفات الحسنة أيضًا، وأمام كل تصرف ضايقك تذكري التصرفات التي أسعدتك.

7- لا تفكري في الانتقام، فحب الانتقام يتعس صاحبه ولا يريحه أبدًا، بل يحول الحياة الزوجية إلى حرب.

تعليق 1
  1. Analita Bisan يقول

    dcr

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.