كشفت دراسة طبية النقاب عن أن ما يقرب من نصف المسنين الذين خضعوا لعمليات جراحية تستلزم تخديراً كاملاً عانوا من الهذيان فى وحدة العناية المركزة خلال مرحلة الإفاقة، وذلك وفقاً لأحدث الدراسات التى نشرت فى العدد الأخير من مجلة “التخدير والتكسين” التابعة لجمعية بحوث التخدير الدولية.

ويرتبط الهذيان الذى يحدث فى وقت مبكر بعد الجراحة إلى انخفاض معرفى فى وظائف الإدراك عقب العمليات للحد الذى قد يستلزم معه دخول المرضى إلى دور رعاية للمسنين.

كان الباحثون قد أجروا أبحاثهم على حالة الهذيان على مجموعة من كبار السن بلغوا 91 رجلاً خضعوا لجراحات كبرى مع تخدير كامل فى محاولة لتقييم هذه الحالة والظروف التى يتعرض خلالها المريض لمثل هذه الحالة.

ولوحظ أن حالة الهذيان التى قد يتعرض لها بعض كبار السن عقب الجراحات تحدث نتيجة التراجع الحاد فى مستوى الوعى وعدم الانتباه، بالإضافة إلى اضطراب الوظيفة المعرفية إلا أنها تبدو مشكلة طبية شائعة خاصة بين كبار السن عقب الجراحات.

وتشير البيانات إلى أن 80% من كبار السن الذين يخضعون لجراحات تستلزم تخديراً كاملاً يعانون من هذه الحالة المرضية خلال فترة الإفاقة فى غرفة الإفاقة قبل استردادهم لوعهم بصورة كاملة.

اكتب تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.